ما هو السيرفر؟ وما علاقته بموقعك الووردبريس وما هي أنواعه؟

هو بالفعل مهم إلى درجة كبيرة! فلا يمكنك على الإطلاق الوصول إلى موقع ما دون إرسال المعلومات إلى السيرفر وعودتها إليك على شكل صفحة يستعرض فيها الموقع الذي تبحث عنه، يعتبر السيرفر من أهم مكونات ربط الاتصال بشبكة الإنترنت، حيث نرى في العديد من المناسبات أنه يتم ذكره بكثرة مما يعطي لنا انطباعا أوليًا عن مدى أهمية هذا العنصر.

لذا تم إعداد هذا المقال الذي من خلاله سنبين لكم ماهية السيرفر وأهميته وأنواعه وكيفية اتصال الحواسيب به. لذا تابعوا معنا المقال إلى نهايته.

مفهوم السيرفر

السيرفر يمكن اعتباره كجهاز أو برنامج يتلقى الطلبات المقدمة عبر الشبكة ويستجيب لها. ويسمى الجهاز أو البرنامج المسؤول عن إرسال الطلبات في الأصل العميل (Client)، حيث يقوم العميل بإرسال طلب وصول إلى موقع ما وعندما يتلقى الخادم الطلب يقوم بفحص المعلومات المتعلقة بالطلب ويتم الوصول إلى الموقع بنجاح.

كما أن السيرفر يبقى مشتغلًا طيلة فترة الاتصال، حيث ينتج عن توقفه حدوث مشكلات أثناء الاتصال. ويتميز السيرفر بكونه قابلًا للتكيف مع جميع أنواع الأخطاء، بحيث مهما كانت المشاكل والأخطاء التي تحدث للسيرفر فيمكنه تخطيها.

لكن الأمر لا يشمل هنا ما هو متعلق بمشاكل المستخدم قبل عملية إنشاء الاتصالات، حيث أن جميع تلك المشاكل والأخطاء هي خارج تخصص السيرفر وبالتالي سيتوجب عليك إصلاحها بنفسك.

كيف يعمل السيرفر؟

كيف يعمل السيرفر؟

يعتبر السيرفر محطة أساسية لصفحات الويب التي تستجيب عندما يطلب شخص ما الوصول لموقع معين، وهذا الطلب بكل بساطة هو كتابة عنوان موقع الويب المراد البحث عنه في المتصفح وبدء عملية البحث.

ومهمة السيرفر هنا أنه يراقب هذه الطلبات ويحولها إلى تصريح بالوصول إلى الموقع للشخص الذي يريد الدخول إليه، حيث يقوم بتجميع كل المعلومات اللازمة لضمان الدخول للموقع بكل سلاسة ويرسلها للمتصفح وبالتالي يتم الولوج إلى الموقع.

وبعد ذلك كل ما يتبقى هو أن يقوم متصفح الويب بالتأكد من أن الموقع الذي طلب العميل الوصول إليه هو أصلي وليست صفحة مزورة. ويتم استخدام بروتوكول التحكم في الإرسال الذي يسمى TCP، حيث يقوم هذا الأخير بالتحكم بنقل البيانات بحيث يمكن الاعتماد عليها في الوصول للموقع بنجاح ودون أية مشاكل. وفي النهاية تتحقق غاية العميل ويتم إرسال البيانات الكاملة على شكل حزمة إلى المتصفح ليتم عرض الصفحة الأصلية وتحقيق أفضل تجربة تصفح ممكنة.


أنواع السيرفر

بسبب تعدد الوظائف التي يقوم بها السيرفر؛ أصبح هناك العديد من أنواع السيرفر المنتشرة في ساحة اتصالات الشبكة. والتي لكل منها مميزات خاصة تميزها عن بعضها، وبالطبع سنعطيكم إطلالة جيدة على هذه الأنواع والتي هي كالتالي:

1 – خوادم الملفات (File Servers)

تقوم خوادم الملفات بتخزين وتوزيع الملفات، حيث يجوز لعدة مستخدمين مشاركة الملفات المخزنة على الخادم. ولا ننسى أن التخزين المركزي يوفر للملفات حلولًا أسهل للنسخ الاحتياطي وتجاوز الأخطاء، بدلًا من محاولة توفير الأمان والسلامة للملفات الموجودة على كل جهاز في المؤسسة مثلًا. إضافة إلى إمكانية تصميم أجهزة خادم الملفات لزيادة سرعة القراءة والكتابة لأجل أداء أفضل.


2 – خوادم الطباعة (Print Servers)

تسمح خوادم الطباعة بإدارة وتوزيع وظائف الطباعة بمختلف أشكالها، حيث أنه بدلًا من إرفاق طابعة بكل محطة عمل؛ يمكن لخادم طباعة واحد الاستجابة لطلبات الطباعة من العديد من العملاء.

وفي يومنا هذا، أصبحت تأتي الطابعات من الدرجة العليا مرفقة بخادم الطباعة المدمج الخاص بها. وهذا ما يغني عن الحاجة إلى خادم طباعة إضافي قائم على الكمبيوتر، بحيث يعمل خادم الطباعة الداخلي هذا أيضا من خلال الاستجابة لطلبات الطباعة من العميل.


3 – خوادم التطبيقات (Application Servers)

بالنسبة لخوادم التطبيقات، فهي تعمل على تشغيل التطبيقات بدلًا من أجهزة الكمبيوتر العميلة التي تقوم بتشغيل التطبيقات محليًا.

حيث غالبا ما يتم تشغيل تطبيقات كثيفة من حيث استخدام الموارد بواسطة خوادم التطبيقات هذه والتي تحظى باستخدام من طرف عدد كبير من المستخدمين. وامتلاك هذا النوع من الخوادم يجعل العميل مستغنيًا عن فكرة امتلاك موارد كافية لتشغيل التطبيقات. ناهيك عن أنها تزيل الحاجة إلى تثبيت البرامج وصيانتها على العديد من الأجهزة بدلًا من جهاز واحد فقط.


4 – خوادم DNS (Domain Name Systems Servers)

DNS يعتبر قاعدة بيانات تتضمن العديد من عناوين IP الخاصة بالعديد من المواقع. والتي يتم تخزينها تحت اسم معين حتى يتعرف عليها المستخدم.

فعندما يقوم المستخدم بإدخال اسم موقع ما، تقوم خوادم DNS بالبحث عن عنوان IP المرادف للموقع في جدول الأسماء الخاصة بالنظام. فتستجيب هذه الخوادم بتحويل المستخدم إلى عنوان IP وبالتالي وصوله إلى الموقع بنجاح.


5 – خوادم البريد (Mail Servers)

تعد خوادم البريد نوعًا شائعا للغاية، حيث تتلقى هذه الأخيرة رسائل البريد الإلكتروني التي تم إرسالها للمستخدم وتخزينها حتى يطلبها العميل نيابة عن المستخدم المذكور.

وتجدر الإشارة إلى أن وجود خادم بريد إلكتروني يتيح تكوين جهاز واحد بشكل صحيح وإرفاقه في الشبكة في جميع الأوقات. ثم بعد ذلك يصبح جاهزًا لإرسال الرسائل واستلامها بدلا من الإلحاح على كل جهاز عميل بتشغيل نظام بريد إلكتروني فرعي خاص به باستمرار.


كان وما زال السيرفر من أهم المكونات التي يحتاجها أي مستخدم للوصول إلى موقع ما، ومع التطور التي تشهده التكنولوجيا فمن المحتمل ظهور تقنيات أخرى جديدة تتجاوز السيرفر من حيث الأهمية. لهذا فموقعنا سينقل لكم كل جديد عن كل ما يدور في ساحة الووردبريس الإلكترونية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى