تسريع موقع ووردبريس WooCommerce إلى أفضل سرعة

تعد سرعة موقع الويب أحد أهم عوامل نجاح أعمال التجارة الإلكترونية؛ فنجاحك في هذا العامل يساعد على زيادة مُحسّنات محرّكات البحث ويوفر تجربة مستخدم أفضل للزوار. قد يبدو موقع الويب الخاص بك رائعًا، ولكن إذا كان بطيئًا، فسيصاب المستخدمون بالإحباط ويغادرون موقعك.

لاحظ أن هناك العديد من المتغيرات في سرعة الموقع، فمثلا قد يكون إصدار موقع الويب للجوال أبطأ من إصدار سطح المكتب والعكس صحيح. وقد يكون هناك أيضًا اختلاف في السرعة بين الصفحات المختلفة على موقع الويب الخاص بك. على سبيل المثال: قد تكون صفحتك الرئيسية بطيئة، ولكن قد يتم تحميل صفحات المنتج بشكل أسرع. من المهم أخذ هذه الاختلافات في الاعتبار عند اختبار سرعة موقع الويب.

جدول المحتويات:


أهمية تسريع موقع ووردبريس WooCommerce

في هذه المقالة، سنتحدث عن تقنيات تسريع موقع ووردبريس ووكومرس الخاص بك بشكل كبير والارتقاء بأعمال التجارة الإلكترونية إلى المستوى التالي. وسنبدأ من أهمية تسريع موقع ووردبريس والمتاجر الإلكترونية وتأثير ذلك على عملك وأرباحك:

1 – تحسين تجربة المستخدم

السرعة مهمة للغاية عندما يتعلق الأمر بتجربة المستخدم. لا أحد يحب موقع الويب البطيء أو جهاز الكمبيوتر البطيء أو التطبيق البطيء. ولكن بالنسبة للمتاجر عبر الإنترنت، يمكن أن يكلفك المتجر البطيء عملك بأكمله.

على سبيل المثال: وجدت دراسة أن التأخير لمدة ثانية واحدة في وقت تحميل الصفحة يؤدي إلى خسارة 7٪ في التحويلات، و11٪ أقل في مشاهدات الصفحة، و16٪ انخفاض في رضا العملاء. بعبارة أبسط، يمكن أن تؤدي المواقع الإلكترونية البطيئة إلى انخفاض المبيعات.

2 – التأثير على معدل التحويلات

المواقع البطيئة تقتل التحويلات، ولا يمكن أن تتعافى بسهولة. في الواقع، يتوقع 47٪ من المستهلكين تحميل مواقع الويب في ثانيتين أو أقل. وسيغادر 40٪ الصفحة التي تستغرق ثلاث ثوانٍ أو أكثر.

إذا استغرق تحميل موقعك أكثر من ثلاث ثوانٍ، فستفقد ما يقرب من نصف زوار موقعك قبل وصولهم إلى موقعك. هذا السبب وحده هو ضربة كبيرة لتحويلاتك المحتملة.

وبالنسبة للزوار الذين يقررون البقاء، فإن أوقات التحميل البطيئة يمكن أن تمنعهم من العودة في المستقبل. في أحد الاستطلاعات، قال 79٪ من العملاء إنهم لن يعودوا إلى موقع ذي أداء ضعيف.

في دراسة أخرى، أظهرت العلاقة بين أوقات التحميل ومعدلات التحويل انخفاضًا بنسبة 25٪ في معدلات التحويل مع ثانية واحدة إضافية من وقت التحميل.

من الواضح أن بذل الجهد لتحسين أو تسريع موقع ووردبريس الخاص بك ​​حتى ولو بمقدار ثانية واحدة يمكن أن يكون له تأثير كبير على التحويلات.

3 – التأثير على الظهور (Reach)

بعد أن أخذ جوجل السرعة في الاعتبار عند تصنيف المواقع، يمكن أن تؤثر أوقات التحميل أيضًا على مدى سهولة عثور المستخدمين عليك في المقام الأول. واعتبارًا من ديسمبر 2017، بدأ محرك البحث في ترتيب جميع نتائج البحث بناءً على إصدارات الصفحات على الأجهزة المحمولة.

فاق عدد عمليات البحث على الأجهزة المحمولة عدد عمليات البحث على سطح المكتب لأول مرة في عام 2015، ويستمر نصيبها من البحث الإجمالي في النمو.

وهذا يعني أنه من مصلحة Google توفير نتائج البحث لمستخدمي الجوّال. ولا يريدون توجيه المستخدمين إلى مواقع لا يتم تحميلها أو لا تعمل بشكل جيد على أجهزتهم.

نتيجة لذلك، ستلعب تجربة مستخدم الهاتف المحمول الآن دورًا رئيسيًا في تصنيفات البحث (حتى في نتائج بحث سطح المكتب)، ولذلك أصبح مطلوب منك أكثر تسريع موقع ووردبريس الخاص بك.

لطالما كانت تجربة المستخدم عاملاً مهمًا في التصنيف، ولكن قبل هذا التحول، كان يأخذ في الاعتبار تجربة سطح المكتب فقط. لذلك، حتى إذا قدم أحد المواقع تجربة جوّال سيئة، فلا يزال لديه فرصة في الترتيب في الصفحة الأولى. ولم يعد هذا هو الحال.

الآن، يتم فهرسة الصفحات وترتيبها بناءً على التجربة التي تقدمها لمستخدمي الأجهزة المحمولة.

لذلك إذا كنت ترغب في الحفاظ على (أو تحسين) تصنيفاتك وظهورك، فمن الضروري معرفة كيفية تقليل وقت تحميل موقع الويب. يجب أن يكون لديك موقع يوفر تجربة مستخدم سريعة وسهلة على أي متصفح أو حجم شاشة. باختصار تأكد من أن موقعك صديق لجميع الأجهزة المحمولة.

ما هو وقت تحميل الصفحة الجيد؟

قبل أن تبدأ العمل على تسريع موقع ووردبريس أو متجرك، من الجيد تحديد الهدف الذي تريده. قد يكون ذلك صعبًا إذا لم تكن متأكدًا من سرعة الصفحة المقبولة.

وفقًا لـ جوجل، فإن أفضل وقت تحميل هو ثلاث ثوانٍ. لسوء الحظ، وفقًا لنتائج تقريره المعياري الأخير، فإن معظم المواقع ليست قريبة من ذلك.

في تحليل 900 ألف صفحة هبوط لإعلانات الجوال تغطي 126 دولة، وجدت جوجل أن 70٪ من الصفحات التي تم تحليلها استغرقت ما يقرب من سبع ثوانٍ لعرض المحتوى المرئي في الجزء المرئي من الصفحة.

من بين جميع الصناعات التي شملتها، لم يكن لدى أي منها متوسط ​​يقترب حتى من أفضل الممارسات الموصى بها وهي ثلاث ثوانٍ.

تأثير تسريع موقع ووردبريس في كل ثانية على الزوار

بالإضافة إلى ذلك، نظرًا لأن وقت تحميل الصفحة ينتقل من ثانية إلى عشر ثوانٍ، يزداد احتمال ارتداد مستخدم الهاتف المحمول بنسبة 123٪. وهذا يعني أن مالكي المواقع بشكل عام لديهم الكثير من العمل للقيام به لجعل مواقعهم على قدم المساواة في نظر جوجل.

ولكن على الجانب الإيجابي، فهذا يعني أيضًا أنك إذا بذلت جهدًا للوصول بسرعة موقعك إلى مستوى مقبول، فأنت في صدارة المجموعة فيما يتعلق بتجربة المستخدم.

بعد كل شيء، كأكبر محرك بحث في العالم، يمكن أن يكون لـ جوجل تأثير كبير على نجاحك. لذا قم باستخدام معاييرهم كمعاييرك لتحسين سرعة متجرك. وفيما يلي قائمة بالأدوات للمساعدة في تحليل سرعة موقعك الحالي:

  • يقيّم (Pingdom) موقع الويب الخاص بك وفقًا لمقاييس مختلفة وبيانات تجربة المستخدم
  • يوفّر (GTmetrix) بيانات قيمة وتوصيات قابلة للتنفيذ لتحسين سرعة الموقع في جوجل
  • يتيح لك (PageSpeed ​​Insights) اختبار سرعة الأجهزة المحمولة وسطح المكتب ويقدم اقتراحات مخصصة لتحسين أداء السرعة.

خطوات تسريع موقع ووردبريس أو متجر ووكومرس

هناك الكثير من العوامل التي تؤثر على المدة التي يستغرقها تحميل كل صفحة على موقعك، لذلك هناك العديد من الخطوات المختلفة التي يمكنك اتخاذها من أجل تسريع موقع ووردبريس التاجري الخاص بك وتحسين تجربة المستخدم.

نستعرض معك الآن 10 نصائح مثبتة وأفضل الممارسات التي يمكنك استخدامها لتقليل أوقات التحميل وتحسين أداء موقعك. بينما يمكن أن تساعدك كل هذه النصائح في تحسين سرعة موقعك، لست بحاجة إلى القيام بها جميعًا.

في الواقع، إذا كنت قد عملت على تحسين سرعة موقعك في الماضي، فقد يكون موقعك متوافقًا بالفعل مع بعض من أفضل الممارسات هذه.

1   – اختر موفر استضافة أفضل لمتجرك الإلكتروني

سيكون لكل تحسين تقوم به على متجرك الإلكتروني تأثير ضئيل إذا لم يكن لديك مزود استضافة جيد ومخصص للتجارة الإلكترونية؛ فليست كل شركات استضافة WordPress هي نفسها. للحصول على أداء أفضل، تحتاج إلى اختيار مزود استضافة للتجارة الإلكترونية يقوم بما يلي:

  • يوفر نظامًا أساسيًا مستقرًا وحديثًا لاستضافة متجر التجارة الإلكترونية الخاص بك.
  • تحسينه لـ WordPress أو WooCommerce أو أي مكون إضافي للتجارة الإلكترونية قد ترغب في استخدامه.
  • تحسين خوادمهم للسرعة والأداء الأفضل. وهذا يعني التخزين المؤقت والأمان والميزات الأخرى المضمنة لتحسين الأداء

مثلا: موقع مثل SiteGround هو أحد مزودي خدمة استضافة WordPress الموصى بهم رسميًا. وخوادمهم تعمل على Google Cloud Platform المعروف بالأداء العالي. لديهم ذاكرة تخزين مؤقت مدمجة ولديهم أيضًا مكون التحسين الإضافي الخاص بهم والذي ينفذ تلقائيًا العديد من نصائح الأداء التي نوصي بها في هذه المقالة.

بعد إنشاء متجر التجارة الإلكترونية الخاص بك على خدمة استضافة جيدة، يمكنك تنفيذ نصائح التحسين التالية لتعزيز الأداء.


2 – تثبيت إضافة WordPress Caching

ووكومرس هي منصة ديناميكية للتجارة الإلكترونية. هذا يعني أنه يتم تخزين جميع بيانات المنتج في قاعدة بيانات ويتم توليد صفحات المنتج عندما يزور المستخدم موقع الويب الخاص بك.

للقيام بذلك، يحتاج ووردبريس إلى تشغيل نفس العملية في كل مرة. إذا زار المزيد من الأشخاص متجر التجارة الإلكترونية الخاص بك في نفس الوقت، فسوف يتباطأ وقد يتعطل.

يساعدك المكون الإضافي للتخزين المؤقت في حل هذه المشكلة. بدلاً من إنشاء صفحات في كل مرة، يعرض المكون الإضافي للتخزين المؤقت للمستخدم نسخة مخبأة من صفحة HTML. هذا يحرر موارد الخادم الخاص بك ويسمح له بالعمل بكفاءة أكبر وبالتالي تحسين وقت تحميل موقع الويب.

أنظمة الكاش على الاستضافات الشهيرة

تتوفر بعض الإضافات الرائعة للتخزين المؤقت في ووردبريس، وتقدم شركات استضافة ووردبريس الشهيرة مثل SiteGround وBluehost أنظمة التخزين المؤقت الخاصة بها.

يتيح لك SiteGround تشغيل التخزين المؤقت في متجر التجارة الإلكترونية الخاص بك بسهولة باستخدام المكون الإضافي SG Optimizer.

ويسمح لك Bluehost أيضًا باستخدام نظام التخزين المؤقت المدمج لتحسين WooCommerce. ما عليك سوى تسجيل الدخول إلى لوحة معلومات Bluehost والانتقال إلى صفحة المواقع الخاصة بي. إذا كانت لديك مواقع متعددة، فحدد موقعك ثم قم بالتبديل إلى علامة التبويب الأداء.

وبالمثل، يسمح لك Hostinger أيضًا باستخدام نظام التخزين المؤقت المدمج لتحسين ووردبريس. سجل الدخول إلى لوحة معلومات Hostinger والانتقال إلى صفحة المواقع الخاصة بي. ومن تبويبة Cache Manager قم بتفعيل Automatic Cache.

إضافات الكاش في ووكومرس

على عكس حلول التخزين المؤقت الأخرى في ووردبريس، إضافة مثل إضافة WP Rocket لا تنتظر المستخدمين لزيارة صفحة لإنشاء نسخة مخبأة منها؛ فبدلاً من ذلك، يقوم تلقائيًا بإعداد ذاكرة تخزين مؤقت لموقع الويب الخاص بك وتحديثها.

باستخدام إعدادات WP Rocket الصحيحة، يمكنك بسهولة الحصول على نتائج قريبة من الكمال في أدوات اختبار السرعة مثل Pingdom وGTMetrix وGoogle Pagespeed Insights والمزيد.


3 – استخدم أحدث إصدار من PHP

تمت كتابة كل من WordPress وWooCommerce بشكل أساسي بلغة برمجة PHP. ومع كل إصدار جديد، يتحسن أداء PHP ويصبح أسرع. كما أنه يصلح الأخطاء والتصحيحات الأمنية التي قد تعرض استقرار موقع الويب الخاص بك وسرعته للخطر. هذا هو السبب في أنه يجب عليك دائمًا استخدام أحدث إصدار من PHP.

كيفية معرفة إصدار PHP لمتاجر الووكومرس

معرفة اصدار php للمتجر الإلكتروني

يمكنك معرفة إصدار PHP لمتجر التجارة الإلكترونية الخاص بك بإتباع الخطوات التالية:

  1. زيارة الأدوات (Tools).
  2. النقر على صحة الموقع (Site Health) في لوحة معلومات WordPress الخاصة بك والتبديل إلى علامة التبويب معلومات (Info).
  3. النقر فوق قسم الخادم (Server) لتوسيعه، وستتمكن من رؤية إصدار PHP الذي يستخدمه خادمك.

إذا كان موقع الويب الخاص بك يعمل بإصدار PHP أقل من 8.0، فعليك التواصل مع مزود الاستضافة الخاص بك واطلب منهم تحديثه لك.

هناك استضافات تتيح إمكانية تغيير إصدار PHP بسهولة؛ حيث يوفرون مكان لإعدادات الـ PHP فتأكد أن استضافتك توفر PHP Configuration لتتمكن من تغيير إصدار الـ PHP أو تواصل مع مزود الاستضافة.

ملاحظة: ممكن أن يتسبب تحديث (PHP) في إحداق عدم تكامل مع بعض إضافات الووردبريس أو قوالب ووردبريس المستخدمة؛ لذلك عليك التأكد من عمل المتجر بكل سلاسة بعد التحديث.


4 – تقليل طلبات HTTP

وفقًا لـ Yahoo، يتم إنفاق 80٪ من وقت تحميل صفحة الويب في تنزيل أجزاء مختلفة من الصفحة، مثل الصور وأوراق الأنماط والنصوص.

يتم إجراء طلب HTTP لكل عنصر من هذه العناصر، لذا فكلما زاد عدد المكونات الموجودة على الصفحة، زاد الوقت الذي تستغرقه الصفحة في العرض.

معرفة عدد طلبات HTTP لأي صفحة

تتمثل الخطوة الأولى لتقليل طلباتك في معرفة عددها في موقعك حاليًا لاستخدامه كمعيار. وإذا كنت تستخدم Google Chrome، فيمكنك استخدام أدوات المطور بالمتصفح لمعرفة عدد طلبات HTTP التي يقدمها موقعك.

انقر بزر الماوس الأيمن فوق الصفحة التي تريد تحليلها، وانقر فوق فحص (Inspect)، ثم انقر فوق علامة التبويب الشبكة (Network). (إذا كنت لا ترى علامة التبويب “الشبكة”، فقد تحتاج إلى توسيع الشريط الجانبي لأدوات المطور عن طريق سحب الحد)

يعرض عمود الاسم (Name) جميع الملفات على الصفحة، ويعرض عمود الحجم (Size) حجم كل ملف، ويعرض عمود الوقت (Time) المدة التي يستغرقها تحميل كل ملف. في الركن الأيمن السفلي، سترى أيضًا إجمالي عدد الطلبات التي يقدمها الموقع.

سيؤدي تقليل هذا العدد من الطلبات إلى تسريع موقعك والنظر في ملفاتك ومعرفة ما إذا كان أي منها غير ضروري.


5 – تحسين صور المنتجات

تعد صور المنتج من أهم الأشياء المرئية لمتجر عبر الإنترنت. تحافظ صور المنتجات الأفضل على تفاعل العملاء ويمكن أن تساعد في زيادة تحويل المبيعات. هذا هو سبب أهمية إضافة صور عالية الجودة للمنتج.

ومع ذلك، تحتاج إلى التأكد من تحسين أحجام ملفات الصور الكبيرة بشكل صحيح. هناك طريقتان لتحسين صور المنتج للويب دون فقدان الجودة:

الطريقة الأولى:

يمكنك تحسين كل صور المنتجات على جهاز الكمبيوتر الخاص بك قبل تحميلها على موقع الويب الخاص بك. يتطلب ذلك برامج لتحرير الصور مثل Adobe Photoshop وAffinity و Gimp وما إلى ذلك؛ فمعظمهم لديهم خيار لتصدير صورة للويب. يمكنك أيضًا ضبط جودة الصورة قبل حفظها للتحميل.

الطريقة الثانية:

يمكنك استخدام أحد إضافات ضغط الصور (Image compress). تعمل هذه المكونات الإضافية تلقائيًا على تحسين حجم صورة منتجك لتحسين أداء الموقع.

بصرف النظر عن ضغط الصورة، يمكن أن يساعد أيضًا نوع ملف الصورة الذي تختاره. على سبيل المثال: تعد صور JPEG أفضل للصور التي تحتوي على الكثير من الألوان، بينما تكون صور png أفضل للصور الشفافة؛ ومؤخرًا أصبح بإمكانك رفع صور بصيغة webp وهي أفضل من كلاهما.


6 – استخدم جدار حماية موقع الويب على مستوى DNS

تعد هجمات الهاكرز وDDoS من مصادر الإزعاج الشائعة على الإنترنت. في الأساس، يحاول المتسللون زيادة التحميل على خادمك لاقتحام أو سرقة البيانات أو تثبيت برامج ضارة.

تمتلك معظم شركات الاستضافة وسائل حماية أساسية تحمي مواقع الويب الخاصة بك من مثل هذه الهجمات. ومع ذلك، فإن أحد الجوانب السلبية لهذه الهجمات هو أنها تجعل تحميل موقع الويب الخاص بك بطيئًا للغاية.

الآن، تعمل المكونات الإضافية الشائعة لجدار الحماية في WordPress على خادم الويب الخاص بك. هذا يجعلهم أقل كفاءة بقليل لأنهم لا يستطيعون منع الهجمات المشبوهة حتى يصلوا إلى الخادم الخاص بك.

من ناحية أخرى، فإن جدار الحماية على مستوى DNS قادر على تصفية حركة المرور الخاصة بك على السحابة ومنع الهجمات المشبوهة حتى قبل أن تصل إلى موقع الويب الخاص بك.

لذلك، يمكنك استخدام (Sucuri) لأنه أفضل مكون إضافي لجدار حماية ووردبريس مع مجموعة أمان شاملة.

يأتي Sucuri أيضًا مزودًا بشبكة CDN قوية (شبكة توصيل المحتوى). تخدم شبكة CDN المحتوى الثابت لموقعك على الويب (الصور وأوراق الأنماط وجافا سكريبت) من شبكة عالمية من الخوادم. هذا يقلل بشكل أكبر من تحميل الخادم الخاص بك ويحسن إجمالي وقت تحميل الموقع.

أما إذا كنت تبحث عن خيار مجاني، فإن شبكة CDN المجانية من Cloudflare تمنحك حماية أساسية لـ (DNS Firewall)


7 – استخدام أفضل إضافات ووردبريس

أحد الأسئلة الأكثر شيوعًا من قبل مبتدئين في ووردبريس هو كم عدد المكونات الإضافية التي يمكنهم استخدامها في متجرهم دون التأثير على الأداء؟ الجواب: بقدر ما تريد.

لا يؤثر العدد الإجمالي للمكونات الإضافية على أداء متجرك عبر الإنترنت. لكن جودة البرمجة هي ما تؤثر.

قد يحمِّل مكون ووردبريس واحد سيئ الترميز عددًا كبيرًا جدًا من البرامج النصية أو أوراق الأنماط التي قد تؤثر على سرعة تحميل الصفحة.

من ناحية أخرى، يستخدم البرنامج المساعد المشفر جيدًا أفضل الممارسات القياسية لتقليل تأثير الأداء. نوصي باختبار المكونات الإضافية الخاصة بك لمعرفة تأثير الأداء قبل تثبيتها وبعدها.

قبل تنصيب أي إضافة ووردبريس

يجب أن تطلع جيدا على تفاصيل كل إضافة قبل تنصيبها، ومعرفة تقييمها من العملاء السابقين، ومدى تكاملها مع نسخة ووردبريس التي تستخدمها، والتحديث المستمر عليها.

لسوء الحظ، قد يؤدي تثبيت عدد كبير جدًا من المكونات الإضافية إلى حدوث بعض المشكلات. يمكنهم إبطاء موقعك، وخلق مشكلات أمنية، وحتى التسبب في حدوث أعطال وصعوبات فنية أخرى. بالإضافة إلى ذلك، قد تكون مواكبة الصيانة والتحديثات مملة عندما يكون لديك الكثير.

وحتى إذا لم يكن لديك الكثير من المكونات الإضافية، فمن الجيد تقييم المكونات التي قمت بتثبيتها بشكل منتظم. أي شيء قديم أو غير فعال أو تم إعداده بشكل غير صحيح يمكن أن يكون له تأثير سلبي على سرعة موقعك.

يمكن أن يؤدي إلغاء تنشيط وحذف أي شيء غير ضروري إلى تحسين سرعتك الإجمالية وتسهيل الصيانة على المدى الطويل. هناك عدة طرق مختلفة يمكنك من خلالها تقييم المكونات الإضافية على موقعك والتخلص من أي منها يبطئ سرعة موقعك.

تحديد الإضافات التي تؤثر على السرعة

عندما تتطلع إلى تحسين سرعة الموقع، هناك طريقتان مختلفتان لتحديد المكونات الإضافية التي تؤثر عليه.

الطريقة الأولى يدويًا

هي تعطيل المكونات الإضافية بشكل انتقائي، ثم قياس أداء موقعك. قد تكون هذه عملية شاقة إذا كان لديك الكثير من المكونات الإضافية، ولكنها ستظهر لك الفرق الذي يحدثه كل واحد.

  • أولاً، قم بإجراء اختبار سرعة مع تمكين جميع المكونات الإضافية الخاصة بك. يمكنك القيام بذلك باستخدام أدوات مثل GTmetrix أو Pingdom أو أي أداة سرعة موقع أخرى تفضلها.
  • بعد ذلك، قم بالتجربة عن طريق إلغاء تنشيط المكونات الإضافية الخاصة بك واحدة تلو الأخرى وإعادة اختبار سرعتك.
  • قم بتدوين أوقات تحميل صفحتك بعد كل اختبار، والمكونات الإضافية التي قمت بإلغاء تنشيطها لتحقيق سرعات أعلى.
الطريقة الثانية باستخدام مكون إضافي

إضافة (Plugin Performance Profiler) تعد خيارًا قويًا لتحديد المكونات الإضافية التي تسبب مشكلات على موقعك. بالإضافة إلى ذلك، فهو أسرع وأسهل بكثير من إلغاء تنشيط المكونات الإضافية يدويًا بشكل فردي وإجراء اختبارات سرعة الموقع (ويمكنك دائمًا إلغاء تنشيطه بمجرد الانتهاء من استخدامه).

  • بمجرد تثبيت المكون الإضافي، انتقل إلى الأدوات (Tools) من الشريط الجانبي.
  • ثم انقر على (P3 Performance Profiler)
  • بعد فتح صفحة الإعدادات الخاصة به، قم بإجراء فحص للموقع.

سيستغرق ذلك بضع دقائق، ثم يُظهر لك تقريرًا به تحليل تفصيلي لكيفية أداء كل مكون إضافي على موقعك.


8 – تقليل عمليات إعادة التوجيه (ٌRedirect)

غالبًا ما تكون عمليات إعادة التوجيه ضرورية عند نقل الصفحات وحذفها، وهي أفضل طريقة للتخلص من المشكلات المتعلقة بالروابط المعطلة.

لكن وجود الكثير منها يمكن أن يؤدي إلى إنشاء طلبات HTTP إضافية، مما قد يؤثر سلبًا على السرعة، خاصة على الأجهزة المحمولة. هذا يعني أنه من الأفضل تقليلها إلى الحد الأدنى.

من الناحية المثالية، فإن على مالكي المواقع التخلص منها تمامًا. ولكن لسوء الحظ، هذا غير واقعي بالنسبة لمعظم مالكي المواقع الذين أزالوا المحتوى الخاص بهم أو أعادوا هيكلته. لا يزال هناك مجال للتحسين في معظم الحالات.

يمكنك البدء باستخدام موقع Screaming Frog للتعرف بسرعة على جميع عمليات إعادة التوجيه الموجودة حاليًا على موقعك.

قم بإجراء فحص للموقع، ثم قم بالفرز حسب عمود كود الحالة (Status Code) لمشاهدة جميع عمليات إعادة التوجيه 301 على موقعك.

يمكنك البحث في عمليات إعادة التوجيه هذه لمعرفة ما تحققه، والتأكد من أنها تخدم غرضًا ضروريًا. كما يمكنك أيضًا استغلال هذه الفرصة لتحديد سلاسل عمليات إعادة التوجيه، أو عمليات إعادة التوجيه التي تشير إلى صفحات أخرى تمت إعادة توجيهها. يؤدي هذا إلى إنشاء طلبات إضافية غير ضرورية، مما قد يؤدي إلى إبطاء أوقات التحميل.

إذا وجدت أي سلاسل إعادة توجيه، فيمكنك تحرير ملف htaccess الخاص بك لتوجيه جميع الصفحات التي تمت إعادة توجيهها مباشرةً إلى أحدث الإصدارات من تلك الصفحة.


9 – استخدم أدوات تحسين معدل التحويل الأفضل

عندما يتعلق الأمر بموقع التجارة الإلكترونية، فإن تحسين معدل التحويل (CRO) مهم لزيادة المبيعات.

يحتوي المتجر النموذجي على الإنترنت على العديد من العناصر الديناميكية لزيادة التحويلات مثل شريط الشحن المجاني على الصفحة الرئيسية، أو مؤقت العد التنازلي لبيع الجمعة السوداء في رأس موقع الويب، أو نافذة منبثقة للخروج على صفحات الخروج أي عندما يحاول الزائر الخروج من الموقع.

غالبًا ما يستخدم أصحاب المتاجر وتجار التجزئة مجموعة من الأدوات والمكونات الإضافية لإضافة هذه العناصر الديناميكية. التحدي هو أنه لم يتم تحسينها جميعًا بشكل صحيح للسرعة. وهذا هو سبب أهمية اختيار أدوات تحسين التحويل التي تقدم مجموعة من المميزات في نظام أساسي واحد، حتى لا تقوم بتحميل عدة نصوص برمجية خارجية.

فيما يلي قائمة بأدوات تحسين التحويل الشائعة التي تستخدمها أشهر مواقع التجارة الإلكترونية:

  • OptinMonster: إنها أقوى مجموعة أدوات لتحسين التحويل تتيح لك إنشاء نوافذ منبثقة مخصصة وحملات ألعاب وأشرطة عائمة وغيرها.
  • LiveChat.com: هو أفضل برنامج دردشة مباشر. كما أنها توفر برنامج أتمتة ChatBot الذي يعمل مع WooCommerce.
  • Trust Pulse: هو أفضل برنامج إثبات اجتماعي في السوق تم تحسينه من أجل السرعة. يمكنك استخدامه لإظهار نشاط المستخدم في الوقت الفعلي دون إبطاء موقعك.

عندما يتعلق الأمر بالتحليلات وأدوات اختبار A / B، نوصي فقط باستخدام ما هو مطلوب للغاية.

على سبيل المثال، إذا كنت بصدد إطلاق صفحة هبوط جديدة أو تصميم موقع ويب جديد، فمن المهم تشغيل تحليلات خريطة الحرارة. ومع ذلك، بعد فترة قصيرة من التحليل، نوصي بتعطيل خرائط التمثيل اللوني حتى لا تبطئ سرعة موقع الويب الخاص بك.

وبالمثل بالنسبة لأدوات اختبار A / B، لا تحتاج إلى تشغيل تلك البرامج النصية في كل صفحة من صفحات موقعك على الويب. يمكنك بشكل انتقائي تحميل نصوص اختبار A / B على صفحات معينة، وعند الانتهاء من الاختبار، لا تنس إزالة البرنامج النصي.


10 – استخدم منصات الاستضافة الخارجية للوسائط

بالإضافة إلى استضافة ملفات موقعك على شبكة CDN، يمكنك أيضًا استخدام منصات استضافة خارجية لبعض ملفاتك الكبيرة. هذا الإجراء ذو قيمة، خاصة لمقاطع الفيديو.

على سبيل المثال، لنفترض أنك تريد إضافة فيديو تعليمي إلى موقعك. يمكنك إنشاء ملف الفيديو وتحريره وتصديره.

قد تكون فكرتك الأولى هي تحميل الفيديو مباشرة إلى موقعك عبر محرر FTP أو WordPress. ولكن عندما تستضيف مقاطع فيديو على الخادم الخاص بك، فإنها تشغل مساحة كبيرة. يمكن أن تشغل ملفات الفيديو أكثر من 100 ميغا بايت بسهولة. إذا كنت تستخدم خادمًا مشتركًا، فلديك مساحة محدودة. يمكن أن تجعلك مقاطع الفيديو تتجاوز هذا الحد بسرعة.

في بعض الحالات، قد تنتهك ملفات الفيديو الكبيرة شروط الاستخدام المقبول الخاصة بك، والتي يمكن أن تنتهي بإغلاق حساب الاستضافة الخاص بك تمامًا. وحتى إذا كان بإمكانك تحميل مقاطع فيديو كبيرة إلى مزود الاستضافة، فمن المحتمل أن توفر تجربة مستخدم سيئة.

إذا حاول عدة مستخدمين مشاهدة مقطع فيديو على موقعك في نفس الوقت، فسيحتاج خادمك إلى تسليم هذا الملف الضخم إليهم جميعًا. إذا كان الخادم الخاص بك يحتوي على قدر محدود من النطاق الترددي، فقد يؤدي ذلك إلى تأخيرات وتوقف مؤقت في التشغيل.

إذا حاولت في أي وقت مشاهدة مقطع فيديو ويتوقف مؤقتًا كل بضع ثوانٍ لتحميله، فأنت تعلم كيف يمكن أن يكون الأمر محبطًا. (لا تفعل ذلك لزوار موقعك).

بدلاً من ذلك، استضف مقطع الفيديو الخاص بك على خدمة جهة خارجية مثل YouTube أو Vimeo أو Wistia، وبعد ذلك، قم بتضمين الفيديو على موقعك.

توفر هذه العملية مساحة، وتؤدي إلى أوقات تحميل أسرع، كما أنها سهلة للغاية. ربما أصعب جزء هو اختيار الاستضافة التي تريد استخدامها لذلك.

موقع يوتيوب:

عندما يفكر معظم الناس في الفيديو عبر الإنترنت، فإنهم يفكرون في موقع YouTube. إنه أحد أكثر المواقع شهرة في العالم، مع قاعدة مستخدمين تزيد عن 1.5 مليار شخص يشاهدون ما يقرب من 5 مليارات مقطع فيديو يوميًا.

هذا يعني أن لديها عدد مستخدمين شهريًا أكثر من أي منصة وسائط اجتماعية رئيسية باستثناء Facebook.

كما أنه مجاني تمامًا للاستخدام. أكبر ميزة محتملة لموقع YouTube هي أنه يمكن أن يساعدك في الوصول إلى جمهور أكبر. إذا كنت ترغب في استخدام الفيديو لزيادة الوعي بعلامتك التجارية وإرسال الزيارات إلى موقعك، فهو خيار رائع.

يتمثل الجانب السلبي الملحوظ في YouTube في أنه يحتوي على حد مدته 15 دقيقة لمعظم مقاطع الفيديو. إذا كنت ترغب في تحميل محتوى أطول، فسيلزمك إرسال طلب لزيادة الحد الأقصى. والنقطة السلبية الأهم أن يوتيوب مفتوح للجميع، ولا يمكنك حماية محتواك أو تخصيصه لأفراد معينين فقط.

موقع فيميو (Vimeo)

بعد YouTube، يعد Vimeo ثاني أكبر منصة لاستضافة الفيديو مع 715 مليون مشاهدة شهريًا.

لذا في حين أنه لا يزال بإمكانه عرض مقاطع الفيديو الخاصة بك أمام جمهور جديد، فإن جمهورك المحتمل أصغر مما سيكون عليه YouTube.

على الجانب الإيجابي، يبدو مشغل الفيديو القياسي أفضل قليلاً من مشغل YouTube. بالإضافة الى القدرة على وضع أقفال على الفيديوهات وتخصيصها لمن تريد.

ومع ذلك، من المهم ملاحظة أن Vimeo لديه حدود تحميل للمحتوى. بينما تسمح لك العضوية الأساسية بتحميل 500 ميجابايت أسبوعيًا، وما يصل إلى 5 جيجابايت إجمالاً، تتراوح خططهم الثلاثة المدفوعة من 7 دولارات إلى 50 دولارًا شهريًا، مع سعة تخزين من 250 جيجابايت إلى 5 تيرابايت.

موقع Wistia

يختلف Wistia قليلاً عن YouTube وVimeo من حيث أنه مصمم مع وضع التسويق في الاعتبار. لا يتصفح المستخدمون بشكل عام موقع Wista بحثًا عن محتوى، لذلك إذا تم البحث عن مقاطع الفيديو الخاصة بك والعثور عليها، فهذا ليس الخيار المناسب لك.

ولكن إذا كنت تركز على استخدام الفيديو كأداة تسويق، فقد يكون بالضبط ما تحتاجه.

يقدم النظام الأساسي تحليلات شاملة، بما في ذلك من أين يأتي الزوار، ومن أين ينقرون، وإلى أي مدى يتوقفون عن مشاهدة مقطع الفيديو.

يتيح لك أيضًا تضمين العبارات التي تحث المستخدم على اتخاذ إجراء مباشرة في مقاطع الفيديو الخاصة بك، وحتى مطالبتهم بالتسجيل في قائمة بريدك الإلكتروني قبل المشاهدة.

بالإضافة إلى ذلك، فإن مشغل الفيديو من Wistia قابل للتخصيص، لذا يمكنك إضفاء طابع مميز على مقاطع الفيديو الخاصة بك عن طريق تغيير زر التشغيل وعناصر التحكم الأخرى إلى ألوان علامتك التجارية.

يمكنك أيضًا تخصيص إعدادات التشغيل التلقائي، وتحميل الإعدادات والتعليقات التوضيحية وخيارات المشاركة، وتسهيل تخطي المستخدمين إلى نقاط معينة في الفيديو عن طريق إضافة فصول.

أكبر عيب لـ Wistia هو أن خطتها المجانية تتضمن ثلاثة مقاطع فيديو فقط. والخطط المدفوعة هي 99 دولارًا شهريًا. ولكن بمجرد اختيار نظام الفيديو الأساسي وتحميل مقاطع فيديو، تصبح إضافته إلى موقعك أمرًا سهلاً بغض النظر عن النظام الأساسي الذي تستخدمه.


تسريع موقع ووردبريس أو تحسين أداء متجر ووكومرس الخاص بك هو موضوع مهم للغاية. يمكن ويجب تحسين الجزء الأفضل من المتاجر الحية عبر الإنترنت في جميع أنحاء العالم.

لسوء الحظ، غالبًا ما يفوت معظم أصحاب الأعمال التجارية الإلكترونية مثل هذه الفرص ويستمرون في فقدان العملاء بسبب بطء موقع الويب. إذا واجهت أي مشكلات تتعلق بالأداء، فلديك الآن فرصة لتغيير الأمور للأفضل والحول على عدة خطوات قبل منافسيك.

يمكن تنفيذ معظم النصائح الواردة في المقالة بسهولة، حتى من قبل شخص غير خبير في التكنولوجيا. كل ما تحتاجه هو أن يكون لديك معرفة أساسية بنظام إدارة المحتوى الخاص بك وبضع ساعات للعثور على معوقات الأداء الرئيسية والقضاء عليها. قم بتسريع متجرك الإلكتروني اليوم ولاحظ الفرق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى