هل الأفضل شراء قالب جاهز بكل الإضافات أم شراء قالب متعدد الأغراض

تمكن منصة ووردبريس مستعمليها من إنشاء أي نوع من المواقع الإلكترونية على اختلاف مجالاتها، كما توفّر أيضًا العديد من القوالب المختلفة التي تخدم كل موقع إلكتروني حسب نوعه ومجاله كالقوالب متعددة الأغراض والقوالب الجاهزة.

وحين يصل الأمر لاختيار قالب لموقعك على الووردبريس، تجد نفسك أمام العديد من الاختيارات؛ حيث يوجد حاليًا على ووردبريس أزيد من سبعة آلاف قالب مجاني كامل مجهز بكل الإضافات بالإضافة إلى العديد من القوالب متعددة الأغراض أيضًا، وهذا غير آلاف أخرى من القوالب المدفوعة التي من الطبيعي أن تتساءل عن الفرق بينها وكيفية اختيار النوع الذي يناسب موقعك من ضمنها، وهل من الأفضل شراء قالب جاهز بكل الإضافات أم شراء قالب متعدد الأغراض مثل قالب أسترا.

قوالب ووردبريس جاهزة بكل الإضافات

تستخدم القوالب الجاهزة على ووردبريس لتهيئة المواقع الإلكترونية في مجال معين، حيث لكل مجال توجد مجموعة من القوالب الجاهزة، فنجد قوالب ووردبريس خاصة بالمجلات، المدارس، المتاجر الإلكترونية، المدونات، المواقع التقنية، المواقع التعليمية، الفن، … وغيرها من المجالات.

أمثلة على القوالب الجاهزة التي تستهدف مجالات محددة

القوالب الجاهزة تحتوي على كامل الخصائص الضرورية التي تخدم مجالها، لهذا فإن استعمالها يجب أن يكون على موقع ذو مجال واحد معين لا أكثر حتى يتم استغلال كامل خصائصها بشكل فعّال وجيد. إليك بعض الأمثلة:

  • قالب Sailing: يستهدف المواقع الإلكترونية التي تعمل في مجال المطاعم والفندقة.
  • قالب Lifeline 2: يلائم المواقع الإلكترونية الخاصة بالأعمال الخيرية والتبرعات.
  • قالب Education Zone: للمواقع الإلكترونية التعليمية.
  • قالب eStore: خاص بالووكومرس WooCommerce.

قوالب ووردبريس متعددة الأغراض

القوالب متعددة الأغراض تناسب أي موقع إلكتروني من أي مجال كالأخبار، معارض الأعمال، المتاجر الإلكترونية… وغيرها.

ومن أشهر القوالب متعددة الأغراض قالب أسترا (Astra)، وهو من أسرع وأشهر القوالب على ووردبريس، كما أنه قابل للتعديل كليا ويلائم جميع أنواع المواقع سواء كانت مدونات، مواقع أعمال ومتاجر إلكترونية، معارض أعمال خاصة وغيرها، كما يقدم العديد من الخصائص التي تمكنك من إنشاء وتعديل موقعك الإلكتروني بالطريقة التي تلائم مجالك دون الحاجة للبرمجة، مما يجعل موقعك يبدو بشكل بارز وفريد من نوعه بعيدا عن التطابق مع بقية المواقع الأخرى.

أمثلة على القوالب متعددة الأغراض

  • قالب Divi ديفي: من أشهر القوالب التي تعمل على تصميم موقع إلكتروني من الصفر دون الحاجة إلى البرمجة.
  • قالب Avada: من أكثر القوالب التي حققت أعلى المبيعات على ووردبريس هو قالب Avada، حيث يسمح بإنشاء تصاميم ملائمة لأي نوع من المواقع الإلكترونية بطريقة احترافية.

هل اختار القوالب الجاهزة أم القوالب متعددة الأغراض؟

من أكثر الأسئلة التي يتم طرحها بخصوص التصميم العام للموقع هو هذا السؤال، حيث يعتبر اختيار نوع القالب الذي سيتم استعماله على الموقع من أصعب الاختيارات التي قد يواجهها صاحب الموقع بسبب تعدد الخيارات المتاحة سواء من القوالب الجاهزة أو من القوالب متعددة الأغراض.

هل اختار القوالب الجاهزة أم القوالب متعددة الأغراض؟

القيام بهذا الخيار يعتمد على عدة عوامل تحدد نوع القالب المناسب للموقع، من أهم هذه العوامل غرض الموقع وهدفه وكذا المجال الخاص به، ولتحديد نوع القالب المناسب يجب الانتباه إلى النقاط التالية:

1 – نوع الموقع ودرجة تعقيده

الاختيار بين القوالب الجاهزة بكل الإضافات أو القوالب متعددة الأغراض يتعلق أساسًا بنوع الموقع ودرجة تعقيده، فإن كان الموقع كبيرًا وبه العديد من الأقسام والصفحات ويعرض العديد من الأفكار فمن الأفضل اختيار قالب متعدد الأغراض، أمّا إن كان الموقع بسيطًا يعرض فكرة واحدة أو ذو هدف واحد محدد وواضح فالأفضل هنا اختيار قالب جاهز بكامل إضافاته.

2 – المهارات الخاصة بمؤسس الموقع

تختلف درجة المهارة لمؤسسي المواقع الإلكترونية على ووردبريس بين مبتدئ ومحترف، فإن كنت مبتدئًا في مجال إنشاء وتصميم المواقع الإلكترونية، فالخيار الأمثل هو القوالب الجاهزة كونها بسيطة وسهلة الاستعمال للمبتدئين.

أما إن كنت معتادًا على إنشاء المواقع الإلكترونية أو محترفًا بذلك، فالقوالب متعددة الأغراض رغم تعقيدها وكثرة خصائصها إلا أنها لن تشكل عائقا لك وستتمكن من تصميم موقع إلكتروني حسب رغبتك الخاصة بالاعتماد على المهارات التي تملكها.

3 – الوقت المحدد لإطلاق الموقع

يجب هنا طرح السؤال التالي: هل لدي ما يكفي من الوقت لتصميم موقعي الإلكتروني من البداية؟ أم هل أنا على عجلة من أمري؟ الإجابة على هذا السؤال هي التي ستحدد نوع القالب الذي يلائم احتياجاتك، فالعمل على القوالب متعددة الأغراض يتطلب وقتا وجهدًا كبيرين للتصميم والتعديل وحتى التحقق من كافة الخصائص والخيارات التي تم وضعها بالموقع. أما القوالب الجاهزة فلا تتطلب الكثير من الوقت للعمل عليها فهي مجهزة ومعدّلة مسبقًا بكافة الخصائص اللازمة والملائمة لمجال الموقع الإلكتروني. ولهذا يجب وضع خطة عمل دقيقة وتحديد موعد إطلاق الموقع لضمان اختيار أنسب قالب للعمل عليه.

4 – نوعية التصميم

من أهم النقاط التي يجب النظر إليها عند إنشاء موقع إلكتروني هو التصميم الخاص به، فالشكل العام للموقع وطريقة تنظيمه هما أكبر عوامل جذب للزوار والمستخدمين.

ويسمح التنوع الكبير للقوالب سواء متعددة الأغراض أو الجاهزة بتعدد الاختيارات، حيث يوجد عدد كبير من القوالب للاختيار منها.

تعمل القوالب متعددة الأغراض على إنشاء تصميم محايد يشمل كافة الأفكار الخاصة بالموقع، كما يمكن استخدامها على مختلف أنواع المواقع ولمختلف الأعمال بفضل قابلية التعديل عليها وتعدد خصائصها.

أما القوالب الجاهزة فتركز على إظهار هوية الموقع وإبراز الفكرة أو الغرض الأساسيين له مما يجعلها مناسبة للمواقع ذات الفكرة الواحدة أو المجال الواحد.

5 – الوظائف العملية للتشغيل

ترافق القوالب مجموعة من الإضافات والأدوات التي تسمح بالتعديل عليها والتحكم فيها وتنصيبها. ففيما يخص القوالب متعددة الأغراض، فهي تتضمن الكثير من الأدوات والودجات والإضافات التي تخدم العديد من المجالات والتي يمكن تفعيلها أو تعطيلها حسب الحاجة.

أما القوالب الجاهزة فهي تحتوي على كامل الإضافات والأدوات الخاصة بالمجال الذي تستهدفه لا غير، مما يسمح بالتركيز على فكرة واحدة وتصميم واحد.

6 – سرعة التحميل

تعتبر سرعة التحميل الخاصة بالقوالب من أهم النقاط التي يبحث عنها مصممو المواقع الإلكترونية، وتتميز القوالب الجاهزة بسرعة تحميل أسرع من القوالب متعددة الأغراض، يعود هذا لصغر حجم القوالب الجاهزة مقارنة بالقوالب متعددة الأغراض حيث يؤثر حجم هذه الأخيرة على سرعة تحميلها كونها تحتوي على العديد من الأدوات والإضافات والخصائص التي تأخذ وقتا أطول في التحميل مقارنة بالبيانات الخاصة بالقوالب الجاهزة التي يتم تحميلها بسرعة أكبر.


الخلاصة

في أغلب الحالات، الاختيار بين استعمال القوالب الجاهزة بكامل الإضافات وبين القوالب متعددة الأغراض يعتمد أساسًا على متطلبات الموقع الإلكتروني في حد ذاته.

فإن كنت تبحث عن المرونة وتعدد الأدوات والخصائص المتاحة، فالقوالب متعددة الأغراض هي الخيار الأمثل حيث تمكّن المطور من استخدامها بشكل فعال لإنشاء تصميم للموقع الإلكتروني باحترافية. أما إن كنت تبحث عن البساطة والاستهداف، فالقوالب الجاهزة هي المناسبة لتحقيق ذلك.

وفي النهاية، القوالب سواء الجاهزة أو متعددة الأغراض تلائم الموقع الإلكتروني بشكل جيد عند حسن استغلال أدواتها وتصميماتها، كما تمنح كلاها خصائص تشغيل تخدم الهدف الخاص بالموقع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى