دليلك إلى لغة PHP أهم لغات الـ Back-End في برمجة الويب

PHP هي لغة برمجة موجهة للويب أو لمواقع الويب، وتعتبر واحدة من أشهر لغات تطوير وتطبيقات الويب، وقد تم إنشاؤها من أجل إنشاء صفحات ويب ديناميكية، كما تم تطويرها على سنوات عديدة حتى يمكنك من خلالها الآن إنشاء تطبيقات معقدة بسهولة جداً مثل المنتديات ومعارض الصور وغيرها.

كما تعد لغة PHP هي خامس لغة تشفير على مستوى العالم، وهي عامل جذب كبير لأي شخص مهتم بتطوير الويب، ولكن يجب أن يكون لديك معرفة اساسية بلغة CSS وجافا سكريبت JavaScript و XML و AJAX.

أيضاً PHP هي لغة برمجة نصية تعتمد على كتابة الأكواد Scripts Codes، ويمكن تضمينها مباشرة في HTML، وبشكل افتراضي يتم تجميع صفحات PHP في تمثيل وسيط يسمى أكواد التشغيل، وفي هذا المقال سوف يتم تعريف هذه اللغة، وبداية ظهورها وإصداراتها، واستخداماتها ومميزاتها وعيوبها، بالإضافة إلى علاقتها وأهميتها في الووردبريس WordPress.


تعريف لغة PHP

أما عن تعريف PHP فهي اختصار لمصطلح Personal Home Page ويعني في اللغة العربية الصفحة الرئيسية الشخصية، وكان هذا هو المصطلح الأصلي للغة PHP، على الرغم من أنها الآن تعد اختصار تكراري لمصطلح PHP: Hypertext Processor، وتعني معالج النص التشعبي.

وتعتبر PHP لغة برمجة مفتوحة المصدر من جانب الخادم تستخدم لتطوير تطبيقات الويب، وأداة قوية لإنشاء صفحات ويب ديناميكية وتفاعلية، كما أنها بديل مجاني وفعال ومستخدم على نطاق واسع للمنافسين مثل Microsoft’s ASP.

وهي اختصار لـ Active Server Pages وتعني صفحات الخادم النشطة، وكانت هذه التقنية أول تقنية من جانب الخادم Server-Side من شركة مايكروسوفت، وتسمى أيضاًASP Classic، ثم بعد ذلك حلت تقنية ASP.Net محل التقنية القديمة ASP من مايكروسوفت.

يتم تصميم صفحات الويب عن طريق استخدام لغة HTML ويتم من خلالها تنفيذ التعليمات البرمجية على متصفح المستخدم أي من جانب العميل Client-Side، بينما يتم استخدام لغة PHP من جانب الخادم Server-Side ويتم تنفيذها على الخادم قبل أن تصل إلى متصفح الويب الخاص بالمستخدم.

تعتبر أيضاً لغة الـ PHP واحدة من أكثر لغات البرمجة النصية شيوعاً من جانب الخادم Server-Side حالياً، وتُستخدم عادةً مع خادم ويب مثل Apache أو Nginx وذلك لتقديم محتوى ديناميكي.

ومن الجدير بالذكر أنه قد تم تثبيت لغة PHP على أكثر من 20 مليون موقع وعلى أكثر من مليون خادم Server، وهناك إحصائية تقول أن 75% من مواقع الويب مبنية بلغة PHP، كما أن لغة PHP مستخدمة في أكثر من 81% من مواقع الويب التي تتم برمجتها من جانب الخادم.

كما أن أكبر المواقع العالمية المشهورة مبنية بلغة PHP مثل: Facebook وYahoo وWikipedia وFlickr وDigg وغيرها، كما أن PHP مناسبة جداً للأشخاص المبرمجين الذين لديهم خبرة قليلة في البرمجة أو ليس لديهم خبرة على الإطلاق أو مطور ويب متمرس يحتاج إلى إنجاز المهام بسرعة.


بداية ظهور وإصدارات لغة PHP

تم كتابة هذه اللغة بواسطة مبرمج يدعي راسموس ليردورف Rasmus Lerdorf في عام 1995م وكان يعمل مهندساً من قبل لشركة ياهو Yahoo.

ولكن لغة الـ PHP التي يستخدمها المبرمجين اليوم تختلف تماماً عن الإصدار الأول الذي بدأت به؛ حيث مرت هذه اللغة بالعديد من الإصدارات والتطورات، وسوف نذكر في السطور التالية أهم الإصدارات التي مرت بها والسمات الخاصة بكل إصدار، حتى يتم توضيح الفرق بين ما كانت عليه هذه اللغة في بدايتها وما أصبحت عليه الآن:


الإصدار الأول PHP1.0

أما الإصدار الأول PHP1.0 فقد تم الإعلان عنه عن طريق راسموس ليردورف بتاريخ 08/06/1995م تحت مسمى أدوات الصفحة الرئيسية الشخصية Personal Home Page Tools (أدوات PHP)، وهذه الأدوات جاءت عبارة عن مجموعة من ثنائيات cgi صغيرة الحجم مكتوبة في لغة C، وكانت أهم وظائفها هي:

  • تسجيل الوصول إلى صفحاتك في ملفات السجل الخاص بك.
  • عرض معلومات السجل في الوقت الصحيح.
  • توفير واجهة جميلة لمعلومات السجل.
  • عرض معلومات الوصول الأخيرة مباشرةً على صفحاتك الشخصية.
  • عدادات وصول يومية وإجمالية كاملة.
  • حظر الوصول إلى المستخدمين بناءً على مجالهم.
  • حماية كلمة المرور للصفحات بناءً على دومين المستخدمين.
  • تتبع الوصول بناءً على عناوين البريد الإلكتروني للمستخدمين.
  • تتضمن هذه الأدوات أداء جانب الخادم دون الحاجة إلى دعم الخادم لها.
  • القدرة على عدم تسجيل الدخول من دومينات معينة.
  • إنشاء وعرض النماذج بسهولة.
  • تتيح لك هذه الأدوات تنفيذ سجل زوار أو أي سجل آخر.
  • القدرة على استخدام معلومات النموذج في المستندات التالية.

وإليك ما لا تحتاجه لاستخدام هذه الأدوات:

  • لن تحتاج إلى تمكين التضمينات من جانب الخادم في الخادم الخاص بك.
  • لن تحتاج إلى الوصول إلى Perl أو TCL أو أي مترجم نصي آخر.
  • لن تحتاج إلى الوصول إلى ملفات السجل HTTPD.

الشرط الوحيد لعمل هذه الأدوات هو أن يكون لديك القدرة على تنفيذ برامج CGL الخاصة بك، ولكن احتوى هذا الإصدار على بعض العيوب أهمها أنه كانت هناك مخاوف لدى العديد من الأشخاص مثل حماية الصفحات بكلمة مرور وإنشاء النماذج بسهولة والوصول إلى بيانات النموذج في الصفحات اللاحقة.


الإصدار الثاني PHP 2.0

ونتيجة للمشاكل التي واجهت الإصدار الأول أضافت Apache وظائف مثل PHP إلى الخادم ومن ثم تم الإعلان عن الإصدار الثاني وهو PHP 2.0 (PHP/FI) وذلك في عام 1996م، وإليك أهم ما تميز به هذا الإصدار:

  • تحولت PHP من مجموعة أدوات إلى لغة برمجة نصية، وتضمنت دعماً مدمجاً لقواعد بيانات DBM وmSQL وPostgres95 وملفات تعريف الارتباط ودعم الوظائف التي يحددها المستخدم وغيرها.
  • تسجيل كل زيارة لصفحاتك إما في قاعدة بيانات DBM أو mSQL.
  • تحمي كلمة المرور صفحاتك أو تقيد الوصول بناءً على عنوان URL المُحيل بالإضافة إلى العديد من الخيارات الأخرى.
  • يتم تضمين استعلامات mSQL وPostgres95 في ملفات مصدر HTML الخاصة بك.
  • يتم دعم كلاً من DB وDBM وNDBM وGDBM، بالإضافة إلى دعم تحميل ملف RFC-1967.
  • وجود وظائف محددة من قبل المستخدم مع المتغيرات الثابتة.
  • يتيح لك إرسال ترويسات HTTP مخصصة إلى المتصفح للحصول على خيارات متقدمة.
  • إنشاء صور GIF ديناميكية.

وكان السبب الرئيسي لهذا التغيير هو أن عدداً قليلاً من الأشخاص الذين استخدموا PHP 1.0 كانوا مهتمين بالفعل باستخدام إطار العمل Framework المستند إلى C لإنشاء الوظائف الإضافية.

كذلك كان معظم المستخدمين مهتمين أكثر بقدرتهم على تضمين المنطق مباشرةً في صفحات الويب الخاصة بهم لإنشاء HTML شرطي وعلامات مخصصة وميزات أخرى من هذا القبيل، كما كان مستخدمو PHP 1.0 يطلبون باستمرار القدرة على إضافة تذييل Footer تتبع النتائج أو إرسال كتل HTML مختلفة بشروط.


الإصدار الثالث PHP 3.0

تطوع العديد من المبرمجين للعمل في أجزاء أخرى من لغة PHP وبالتالي تغير هذا المشروع من جهد شخص واحد وهو راسموس ليردورف إلى عدد من المبرمجين والمطورين المساهمين حول العالم إلى مشروع حقيقي مفتوح المصدر أدى بعد ذلك إلى ظهور الإصدار الثالث وهو PHP3.0 في عام 1998م.

وكان الإصدار الثالث PHP 3.0 هو الإصدار الأول الذي يشبه لغة PHP إلى حد كبير كما هو متعارف عليها اليوم، وقد احتوى هذا الإصدار على العديد من الميزات أهمها ما يلي:

  • يدعم PHP 3.0 مجموعة واسعة من قواعد البيانات بما في ذلك oracle وSybase وsolid و MySQ و mSQL و PostgreSQL، بالإضافة إلى مصادر بيانات ODBC.
  • تزويد المستخدمين بواجهة متطورة لقواعد بيانات وبروتوكولات وواجهات برمجة تطبيقات متعددة.
  • جذبت سهولة توسيع اللغة نفسها العديد من المطورين الذين قدموا مجموعة متنوعة من الوحدات النمطية.
  • دعم البرمجة الموجهة للكائنات Objects وبناء جملة لغة أكثر قوةً وثباتاً.

إصدارات لغة PHP

بعد إصدار PHP 3.0 تمت المطالبة بالإصدار PHP 4.0 عن طريق العديد من المطورين المهتمين بإجراء بعض التغييرات الأساسية على بنية PHP، لذا تم الإعلان الرسمي عن الإصدار PHP 4.0 في عام 2000م.

وبعد ذلك أصبحت هذه اللغة تمر بالعديد من الإصدارات المختلفة التي عملت على تحسينها وتفادي المشكلات والعقبات في الإصدارات السابقة، حتى وصلت إلى أحدث إصدار لها الآن وقت كتابة هذا المقال وهو PHP 8.0.9.


أهم استخدامات لغة PHP

هناك استخدامات متعددة للغة PHP نذكر أهمها فيما يلي:

  • تم تصميم PHP في الأصل لإنشاء محتوى ويب ديناميكي ولا يزال هو الأنسب لهذه المهمة، ولإنشاء ملفات HTML سوف تحتاج إلى محلل PHP وخادم ويب يمكنك من خلاله إرسال ملفات المستندات المشفرة.
  • يمكن لـ PHP تشغيل البرامج النصية من سطر الأوامر مثل Perl أو awk أو Unix shell، كما يمكنك استخدام البرامج النصية لسطر الأوامر لمهام إدارة النظام مثل النسخ الاحتياطي وتحليل السجلات حتى بعض البرامج النصية من نوع الوظائف CRON يمكن القيام بها بهذه الطريقة (كمهام PHP غير مرئية).
  • تستخدم PHP لمعالجة الجمل أو السلاسل النصية واستبدالها أو ربطها معاً في PHP.
  • تستخدم أيضاً PHP لإنشاء وتحرير الصور مثل تغيير حجمها أو إنشاء صور مصغرة وإضافة علامات مائية بها أو تدويرها أو اقتصاصها بالإضافة إلى وضع نصوص أو أشكال على تلك الصور.
  • تستخدم لغة PHP لإنشاء نماذج Forms متعددة؛ حيث تعد هذه النماذج طريقة رائعة للتواصل مع زوار موقعك الإلكتروني أو لجمع البيانات، وعن طريق استخدام PHP تستطيع إنشاء جميع أنواع النماذج بوظائف أساسية ومتقدمة مثل نموذج تسجيل الدخول، ونموذج اتصال وغيرها.
  • تستخدم PHP لمعالجة الملفات؛ حيث تعد القراءة من البيانات وكتابتها إلى الملفات أمراً شائعاً في البرمجة، وتحتوي PHP على الكثير من الوظائف التي تساعدك على تعديل الملفات بأي طريقة تريدها مثل إنشائها وكتابتها وقراءتها وحذفها وكيفية ضغطها وفكها إلى غير ذلك.
  • كذلك تستخدم PHP في نظم إدارة المحتوى ومواقع وتطبيقات التجارة الإلكترونية والتطبيقات القائمة على تصميم الواجهة الرسومية.
  • يمكن استخدام لغة PHP في جميع أنظمة التشغيل الرئيسية بما في ذلك Linux وMicrosoft Windows وMac OS X.

أهم مميزات وفوائد PHP

إليك أهم فوائد ومميزات استخدام لغة PHP:

  • لغة برمجية مجانية ومفتوحه المصدر.
  • PHP لغة بسيطة وسهلة ولا تأخذ وقتاً طويلاً في تعلمها وفهما مقارنةً باللغات الأخرى مثل ASP وJSP وغيرها.
  • تدعم لغة PHP معظم خوادم استضافة الويب مثل HTTP وPOP3 وSNMP وLDAP وغيرها على عكس اللغات الأخرى التي تحتاج أحياناً إلى خادم IIS أو Internet Information Service.
  • تتميز لغة PHP بتحديثها وتطورها بانتظام مما يجعلها مواكبة لأحدث اتجاهات التكنولوجيا والبرمجة.
  • من مميزات لغة PHP أيضاً أنها لغة برمجة نصية وهذا يعني أنك لن تحتاج إلى أجهزة الكمبيوتر العملية التي تطلب موارد من الخادم إلى الويب لتثبيت PHP يكفي متصفح الويب فقط وتثبيتها على الخادم.
  • تعتبر PHP اللغة البرمجية الأكثر استقراراً واستخداماً ولا يمكن الاستغناء عنها أو انقراضها.
  • تتعامل PHP مع المحتوى الديناميكي وقاعدة البيانات بالإضافة إلى تتبع الجلسة للموقع؛ حيث يمكنك إنشاء جلسات Session في PHP.
  • تساعد PHP في التحكم في وصول المستخدم إلى بعض صفحات موقعك الإلكتروني.
  • يتم كتابة أكواد PHP بشكل أسرع بكثير من أكواد اللغات الأخرى، كما تستخدم PHP ذاكرتها الخاصة لذلك يتم تقليل حجم عمل الخادم ووقت التحميل تلقائياً وبالتالي يكون هناك سرعة معالجة أسرع وأداء أفضل.
  • يمكن تضمين لغة PHP بسهولة في ملفات HTML.
  • تعمل PHP على جميع أنواع أنظمة التشغيل المختلفة مثل Windows وMac وLinux وUnix.
  • لغة PHP هي لغة آمنة لتطوير مواقع الإنترنت حيث تتكون من طبقات متعددة من الأمان لمنع أي هجمات ضارة.
  • تدعم لغة PHP جميع أنظمة قواعد البيانات المعروفة حالياً، بالإضافة إلى قواعد البيانات المتوافقة مع MySQL وPostgreSQL وOracle وSQLite وODBC.
  • تتميز PHP بمرونتها واندماجها بشكل فعال مع العديد من لغات البرمجة الأخرى.
  • تحتوي PHP على فريق كبير من المطورين والمبرمجين الذين يقومون بتحديث الوثائق والأكواد الخاصة بها وتقديم المساعدات والإجابة على الأسئلة الشائعة عبر الإنترنت.

عيوب لغة PHP

لا شك أن كل ما له ميزاته الخاصة يقابله أيضاً بعض العيوب، ولكن PHP مزاياها تفوق عيوبها ومن أبرز هذه العيوب نذكرها في النقاط التالية:

  • لغة PHP غير مناسبة لتطبيقات الويب العملاقة القائمة على المحتوى، كما أنها غير قادرة على التعامل مع عدد كبير من التطبيقات.
  • نتيجة لأن PHP لغة مفتوحة المصدر فقد تفتقد للكثير من الأمان؛ حيث يمكن لجميع الأشخاص رؤية الكود المصدري وإذا كان هناك أخطاء فقد يستخدموا هذا الخطأ لاستكشاف نقاط الضعف بها.
  • تحتاج إلى تعلم إطارات العمل Frame Works الخاصة بلغة PHP واستخدام وظائفها المدمجة حتى تتجنب كتابة الأكواد الإضافية.
  • استخدام المزيد من ميزات الـ Frame Works والأدوات Tools الخاصة بـ PHP قد يؤدي أحياناً إلى ضعف أداء التطبيقات عبر الإنترنت.
  • لا تسمح لغة PHP بالتغيير أو التعديل في السلوك الأساسي للتطبيقات عبر الإنترنت.
  • يعتقد بعض المطورون أن PHP لها جودة رديئة في معالجة الأخطاء وتفتقر إلى أدوات التصحيح اللازمة للبحث عن الأخطاء والتحذيرات، كما أن لديها عدد أقل من أداوت تصحيح الأخطاء بالمقارنة مع لغات البرمجة الأخرى.
  • يعتقد بعض المطورون أن PHP قد تتراجع شعبيتها في المستقبل ويحل محلها لغة Python لأنها أسهل من PHP في تطبيقات الويب ويفضلها العديد من المطورين المبتدئين.

علاقة PHP بالسيرفر المحلي

لغة PHP تحتاج إلى مترجم خاص بها لأن خادم الويب ليس مترجماً لـ PHP، وفي الواقع يمكن لخادم الويب التعامل مع طلبات مختلفة مثل طلب صورة أو صفحة ويب ثابتة تحتوي على XHTML وCSS فقط، ولكن عندما تطلب منه صفحة ويب تحتوي على PHP سوف يتصل بالمترجم الخاص بها ويعطيه الملف لتفسيره ثم ينتظر إرسال الرد إلى العميل Client.

لذا فإن لغة PHP تعمل من جانب الخادم أو الـ Server وهي تعمل فقط عندما يتعين على السيرفر الاستجابة للطلب، وبالتالي فأنت بحاجة إلى خادم ويب تقوم بتثبيته على الجهاز الخاص بك، والخادم الويب الأكثر شيوعاً هو Apache HTTP أو Apache HTTPD.

ويتم نشر خادم الويب هذا من خلال منظمة غير ربحية تسمى Apache Software Foundation، وتشتهر هذه المنظمة بمشاريع متعددة بالإضافة إلى ترخيصها لخادم الويب Apache وهو مجاني ومفتوح المصدر.


تثبيت PHP

لتثبيت لغة PHP على الجهاز الخاص بك سوف تحتاج إلى ثلاثة أشياء أو أدوات Tools لا غنى عنهم وهذه الأدوات هي:

  • متصفح الويب Google Chrome أو Firefox.
  • محرر الأكواد Code Editor وبالطبع أفضل محرر أكواد تستطيع التعامل به هو Visual Studio Code.
  • خادم الويب Apache، أي برنامج يحتوي على لغة PHP وweb server وهو الأباتشي Apache ثم قاعدة البيانات MySQL، وهناك عدة برامج لتنفيذ ذلك وكل برنامج يعمل على نظام تشغيل خاص به فمثلاً:
    • يوجد برنامج Lamp وهو اختصار لـ Linux Apache MySQL PHP وهو يعمل على نظام التشغيل Linux.
    • يوجد أيضاً برنامج Mamp وهو اختصار لـ Mac Apache MySQL PHP وهو يعمل نظام تشغيل آبل.
    • كذلك يوجد برنامج Wamp وهو اختصار لـ Windows Apache MySQL PHP وهو يعمل على نظام التشغيل ويندوز.
    • ثم أخيرًا برنامج XAMPP وهو اختصار لـ All Operating System Apache MySQL PHP Perl وهذا البرنامج يعمل على جميع أنظمة التشغيل السابقة وهو المفضل لدى العديد من المبرمجين والمطورين

تشغيل PHP باستخدام برنامج XAMPP

وبعد تثبيت برنامج Xampp على جهازك سوف تظهر لك الصفحة الرئيسية الخاصة به بهذا الشكل، أضغط على Start لتفعيل الـ Apache على السيرفر المحلي.

تشغيل PHP باستخدام برنامج XAMPP

بعد تثبيت محرر الأكواد وبرنامج Xampp على الجهاز الخاص بك وتفعيل الـ Apache، سوف ننتقل بعد ذلك إلى تفعيلهما واستخدامهما في تنفيذ وكتابة لغة PHP، وذلك من خلال الخطوات التالية:

  • اذهب إلى مكان تثبيت Xampp في جهازك وابحث عن ملف يسمى htdocs، وهو اختصار لـ Hyper Text Documents، وهو خاص بالصفحات أو الأكواد التي سيتم كتابتها وتشغيلها على المتصفح عن طريق المضيف المحلي LocalHost.
فولدر xampp

تذكر أن Apache هو عبارة عن خادم ويب ولكي تتصل به يجب عليك المرور عبر الويب أو بشكل أدق عن طريق عنوان الويب URL، وبنفس الطريقة التي يضعك بها هذا العنوان https://www.ar-wp.com/ على الصفحة الرئيسية لموقع عرب ووردبريس، فإن عنوان http://localhost  سوف يضعك على اتصال بخادم الويب المثبت على جهازك.

فولدر htdocs
  • قم بإنشاء ملف خاص بك داخل ملف htdocs، وضع له التسمية التي تريدها، فمثلاً أنا سوف أنشئ ملف واسميه ArabWordPress.

انشاء فولدر في اللوكالهوست localhost الخاص ببرنامج xampp
  • بعد ذلك انتقل إلى محرر الأكواد وهو Visual Studio Code ومن قائمة File اختر open folder.
  • افتح الملف الذي أنشأته للتو داخل ملف htdocs.
  • بعد فتح هذا الملف افتح صفحة Script جديده بداخله وهي الصفحة التي سيتم كتابة الأكواد الخاصة بـ PHP داخلها وسوف تكون بامتداد (.php).
  • كما هو مبين في الصورة التالية، وبعد ذلك سوف ننتقل إلى العنصر التالي وهو كتابة نص PHP.

طريقة كتابة نص PHP

يتم كتابة نص PHP في محرر الأكواد بهذا الشكل:

<?php
echo "هنا عرب ووردبريس";
?>

وعند كتابة هذا الكود نفتح المتصفح المطلوب ونكتب في شريط البحث من اعلى localhost/ArabWordPress/wordpress.php

وهذا هو عنوان URL الذي سيضعنا على اتصال بخادم الويب المثبت على الجهاز كما أشرنا سابقاً، وفي مثالنا الحالي نعرض مثال لملف اسمه test.php كتبنا فيه الكود بالأعلى فأعطى لنا هذه النتيجة في المتصفح:

example of a php file

هكذا اصبحت لغة PHP جاهزة تماماً للتعامل بها وكتابتها، وهذا يجعلنا ننتقل إلى العنصر التالي وهو كتابة PHP داخل مستند HTML.


علاقة PHP بـ HTML

صفحات PHP هي بشكل عام عبارة عن صفحات HTML لكنها تحتوي على أوامر PHP؛ حيث يعالج خادم الويب web Server أوامر PHP ويرسل مخرجاتها إلى المتصفح، وPHP هي لغة بسيطة لكنها قوية وتم تصميمها لإنشاء محتوى HTML.

وأهم حقيقة عن لغة PHP هو أنه يمكن كتابة كود البرمجة الخاص بها مباشرة في ملف HTML، ومع ذلك فبدلاً من وجود امتداد (.HTML) سوف يكون لملف PHP عادةً الامتداد (.PHP)، كما يجب تضمين كود برمجة PHP في تاج فتح وتاج غلق يكتب بهذه الطريقة:

<?php
Content …
?>

وذلك لتمييزها عن لغة HTML، أي أنه يتم تفسير وتنفيذ كود برمجة PHP داخل هذا النص <?php?> في حين أن أي كود خارج التاجز Tags يتردد مباشرة إلى العميل client، وعند كتابة كود PHP نبدأ أولاً بإدخال الحد الأدنى من الترميز لمستند ويب HTML5 وهو كما يلي:

<!DOCTYPE HTML>
<html>
<head>
<title><?php 
echo "عرب ووردبريس";
?></title>
</head>
<body>
؟PHP كيف تتعلم لغة البرمجة
</body>
</html>

وسوف تكون النتيجة هكذا:

example of a php file

كما يمكن من خلال لغة PHP ولغة HTML عمل العديد من النماذج في صفحات الويب الخاصة بك، على سبيل المثال إذا أردنا أن نضع نموذج ترحيب في صفحة الويب فسوف نقوم بعمل نفس الخطوات السابقة مع تغيير بسيط في وضع الكود الخاص بهذا النموذج، لذا سوف يتم كتابة الكود بهذه الطريقة:

<html>
<head>
<title>عرب ووردبريس</title>
</head>
<body>
<?php if(!empty($_POST['name'])) {
echo "أهلاً وسهلاً بك، {$_POST['name']}";
} ?>
<form action="<?php echo $_SERVER['PHP_SELF']; ?>" method="post">
ادخل الاسم: <input type="text" name="name" />
<input type="submit" />
</form>
</body>
</html>

وسوف تصبح النتيجة على متصفح الويب بهذا الشكل:

وعند إدخال اسمك ثم الضغط على Submit سوف تظهر لك رسالة الترحيب الخاصة بك، فمثلاً إذا كتبنا في المربع (محمد حسام) وضغطنا على Submit سوف تكون النتيجة هكذا:

ويمكنك كتابة الرسالة الترحيبية بأي صيغة تريدها، كما يمكنك عمل العديد من النماذج Forms التي تريد وضعها على صفحة الويب الخاصة بك.


علاقة الـ PHP بالووردبريس

من المعروف أن الووردبريس WordPress يساعدك على إنشاء مواقع ويب غنية بالمحتوى مع صفحات إدارة قوية ومخصص سهل الاستخدام، وإذا قمت بتنزيل أحدث إصدار من الووردبريس فسوف تجد أن معظم ملفات الووردبريس الأساسية المضمنة هي PHP، كما أنها تعد اللغة الخلفية Back-End الوحيدة في الووردبريس.

لذا فهناك علاقة وارتباط قوي بين الووردبريس ولغة PHP، وتأتي علاقة PHP بالووردبريس هنا أنها تعمل على تعديل الثيمات Themes، وأي ثمة أو قالب تقوم بتثبيته سوف يتضمن مجموعة من ملفات PHP، كذلك تعمل PHP على إنشاء الإضافات Plugins الخاصة بك في الووردبريس.

أيضاً من أسباب استخدام الووردبريس للغة PHP هو أن هذه اللغة تجعل من الممكن التفاعل مع قواعد البيانات وجلبها، لذا يستخدم الووردبريس لغة PHP لجلب الأشياء من قاعدة البيانات ثم إخراجها بتنسيق HTML، وتعمل وظائف PHP المختلفة التي يوفرها الووردبريس على تمكين حدوث ذلك بكل سهولة على صفحتك.

ومن خلال الجمع بين PHP وقاعدة البيانات مع HTML يعطي لك المزيد من المرونة وبالتالي لن يتعين عليك إنشاء كل صفحة على حدة باستخدام HTML في موقع الووردبريس الخاص بك، وإنما عليك فقط إنشاء القوالب والإضافات وسوف يتفاعل المستخدمين مع قاعدة البيانات الخاصة بك لإنتاج العديد من الصفحات كما هو مطلوب في موقعك الإلكتروني.

ومن الجدير بالذكر أن أي مستخدم مبتدأ لن يحتاج إلى معرفة أو تعلم لغة PHP لكي يستخدم الووردبريس؛ لأن جميع ملفات PHP مكتوبة بالفعل في شكل برنامج الووردبريس الأساسي، بالإضافة إلى القوالب Themes والإضافات Plugins الخاصة بالووردبريس.

ولكن إذا كنت ترغب في تطوير قوالب الووردبريس والإضافات الخاصة بك فيجب عليك تعلم لغة الـ PHP، كما يجب عليك أيضاً معرفة إصدار PHP في الووردبريس الخاص بك؛ حتى تستطيع معرفة أحدث سمات هذا الإصدار والاستفادة منها في تطوير موقع الووردبريس الخاص بك، ويمكنك معرفة هذا الإصدار من خلال العنصر التالي.


طريقة التحقق من إصدار الـ PHP في الووردبريس الخاص بك

تستطيع التحقق من معرفة إصدار PHP في الووردبريس من خلال الخطوات التالية:

  1. بالوقوف بمؤشر الماوس على عنصر الأدوات Tools من القائمة الرئيسية سوف تظهر لك قائمة فرعية صغيرة.
  2. أضغط على عنصر صحة الموقع Health Site.
  3. ثم أضغط على معلومات أو Info في منتصف الصفحة من أعلى.
  4. سوف تظهر لك قوائم منسدلة في منتصف الصفحة، أضغط على قائمة الخادم أو Server، سوف تجد بعد ذلك إصدار اللغة PHP Version.

هناك طريقة أخرى أسهل وأسرع وسوف توفر عليك المرور بالخطوات السابقة تستطيع من خلالها معرفة إصدار PHP طوال الوقت وهي عن طريق تثبيت مكون إضافي مجاني في تذييل الأدمن يسمى معلومات الإصدار Version Info، وعند تثبيت وتنشيط هذه الإضافة سوف ترى معلومات حول إصدار الووردبريس و PHP و MySQL في الفوتر Footer طوال الوقت.

الخلاصة

وأخيراً أوضحنا في هذا المقال تعريف لغة البرمجة PHP وبداية ظهورها وإصداراتها وطرق استخداماتها بالإضافة إلى مميزاتها وعيوبها، وقد اتضح لنا أن مميزاتها تفوق عيوبها كثيراً مما جعلها من أشهر لغات البرمجة وأفضلها وخامس لغة تشفير على مستوى العالم.

كما أوضحنا في هذا المقال أهم متطلبات PHP وطريقة تثبيتها على الجهاز الخاص بك، وعلاقتها بلغة HTML بالإضافة إلى طريقة كتابتهما معاً في مستند واحد ثم أخيراً أوضحنا أهمية هذه اللغة وعلاقتها بالووردبريس.

لذا نجد أن هذه اللغة تعد من أهم لغات الـ Back-End في برمجة الويب وهي مناسبة جداً للمبتدئين والمحترفين، ولا تختلف كثيراً عن لغة HTML وCSS وجافا سكريبت JavaScript في أهميتها ومميزاته في برمجة الويب بشكل عام والووردبريس بشكل خاص.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى