9 أساسيات لإنشاء متجر إلكتروني: كيف تمتلك متجرًا ناجحًا؟

لم يعد إنشاء متجر إلكتروني رفاهية بالنسبة لأصحاب المشروعات، إذ تشير الإحصاءات إلى أنّه من المتوقع في عام 2040، أن تتم حوالي 95% من عمليات الشراء عبر الإنترنت. بالتالي، سواءٌ كنت تملك متجرًا في أرض الواقع، أم حتى ترغب في بدء مشروع ناجح، ففكرة امتلاك متجر إلكتروني هي فكرة لا بد من وضعها في الحسبان. إذًا السؤال الأهم: ما هي أهم أساسيات إنشاء متجر إلكتروني ناجح؟

1. اختيار فكرة متجر إلكتروني الملائمة لك

إذا كنت تملك متجرًا في أرض الواقع، فإن هذه النقطة لن تمثل عائقًا لك، إذ يمكنك البناء على ما تقدمه في أرض الواقع، وتحدد إذا كنت ستقدم المنتجات ذاتها أو لا. ليس ضروريًا بيع جميع المنتجات التي تبيعها في المعتاد. يعتمد ذلك على دراستك لجمهورك ومعرفتك بما يناسبه.

أما إذا كنت تفكر في إنشاء متجر إلكتروني كمشروع تجاري جديد، فستحتاج أولًا إلى اختيار فكرة المتجر الملائمة لك، والميزة التنافسية التي ستقدمها إلى العملاء من خلال متجرك. توجد بعض العوامل التي تتحكم في مسألة اختيار فكرة المتجر الإلكتروني، من أهمها:

  • خبراتك السابقة

لا شك أنّ خبراتك السابقة تلعب دورًا كبيرًا في نجاح أي عمل تجاري، وينطبق الأمر ذاته على إنشاء متجر إلكتروني، فإذا كنت تملك خبرات سابقة في مجال الفكرة التي تنوي تنفيذها، سيجعلك ذلك على دراية بما يناسب السوق والجمهور، وبالتالي تطوّر فكرة ناجحة فعلًا، وتقدر على إدارتها بالصورة المطلوبة.

  • بحث السوق

لا تقوم الأعمال الناجحة على الافتراضات. لذا، لا يكفي تصورك بنجاح عملك للبدء، بل أنت بحاجة إلى بحث السوق جيدًا، وذلك حتى تختبر مدى إمكانية نجاح فكرتك حقًا. يشمل بحث السوق دراسة العملاء واحتياجاتهم، وكذلك وضع المنافسة وحالة السوق، لتتأكد من إنشاء متجر إلكتروني له طلب حقيقي من العملاء.

  • ميزانيتك الحالية

تختلف احتياجات كل متجر إلكتروني عن الآخر، وبالتالي لا بد من تحديد ميزانيتك الحالية، إذ سيسهل عليك ذلك اختيار فكرة تتوافق مع إمكانياتك، ولا تحاول إنشاء متجر إلكتروني لفكرة تحتاج إلى تكاليف أعلى من قدرتك دون تصور لكيفية توفير هذا المال، حتى لا تجد نفسك تعاني من أزمات مالية في أثناء العمل.

  • دراسة جدوى المتجر الإلكتروني

لا توجد اختلاف على قيمة دراسة الجدوى في نجاح الأعمال التجارية، وينطبق الأمر كذلك على المتاجر الإلكترونية، فأنت بحاجة إلى إتمام دراسة جدوى كاملة للفكرة، لتخبرك إذا كانت الفكرة مناسبة وستحقق الأرباح من خلالها فعلًا أو لا.

2. اختيار المنصة المناسبة من أجل إنشاء متجر إلكتروني

ecommerce ge92f232be 1280

إذا أردت إنشاء متجر إلكتروني، فلا بد من التفكير جيدًا في اختيار المنصة المناسبة للمتجر، إذ سيتحكم ذلك في طريقة عملك بالكامل، وستتأثر ميزانيتك بذلك. بصورة أساسية توجد ثلاث خيارات من أجل إنشاء متجر إلكتروني ناجح، تشمل هذه الخيارات:

  • إنشاء منصة خاصة من الصفر

تصميم موقع إلكتروني خاص بك من البداية. يجعلك هذا الخيار متحكمًا في كل شيء يتعلق بالمتجر الإلكتروني، لكنه في الوقت ذاته يحتاج إلى ميزانية كبيرة، وقد يستغرق الكثير من الوقت حتى تحصل على متجرك في صورته النهائية، نتيجة للعمل والاختبار. يحتاج هذا الخيار أيضًا إلى خبرة برمجية، حتى تقدر على استلام الموقع من المبرمج، لا سيّما إذا لم يكن ضمن فريق عملك.

  • الاعتماد على المنصات ذاتية الاستضافة

تقدم هذه المنصات خيارات للاشتراك الشهري أو السنوي، إلى جانب الحصول على عمولات من أصحاب المتاجر، وذلك حتى تتيح لهم إنشاء متجر إلكتروني بداخلها. من أمثلة الخيارات في هذا المجال هي منصة شوبيفاي. يتمثل التحدي في هذه المنصات أنّك تلتزم بما تتيحه لك من أشكال، كما قد تحتاج في النهاية إلى توظيف مبرمج لضبط بعض الإعدادات من أجلك مثل تعريف لغة المتجر.

  • الاعتماد على المنصات مستقلة الإضافة

يعد هذا الخيار الأفضل من بين الخيارات الماضية، فهو يعتمد على استخدام نظام جاهز من أجل إنشاء متجر إلكتروني وهو الووردبريس، ثم استخدام أحد أهم إضافاته وهي إضافة الووكومرس، التي تساعد على تحويل موقع الووردبريس ليكون متجرًا إلكترونيًا كاملًا. تعد الميزة الأساسية في الووردبريس هي توفر العديد من الخيارات به.

على سبيل المثال ستجد العديد من القوالب المتاحة، إلى جانب إمكانية شراء وتطوير قالب مناسب لك خصيصًا، فسيبدو الأمر وكأنّك تملك منصة خاصة بك تم إعدادها من الصفر. ليس هذا فحسب، بل توجد العديد من الإضافات على ووكومرس، التي تجعلك تدير متجرك بجودة عالية. بالتالي، يتناسب هذا الخيار مع إمكانياتك المالية، وفي الوقت ذاته ستحصل على خيارات احترافية لمتجرك.

3. تحديد نموذج عمل متجرك الإلكتروني

توجد العديد من صور عمل المتاجر الإلكترونية، واختيار أحدها سيساعدك على معرفة طريقة العمل عند إنشاء متجر إلكتروني، وكيفية تحقيق الأرباح من العملاء. تشمل أشهر نماذج عمل المتاجر الإلكترونية:

  • نموذج الأعمال إلى الأعمال (B2B)

يشير نموذج الأعمال إلى الأعمال (B2B) إلى استهداف أصحاب الشركات، إذ في هذه الحالة تركز على إنشاء متجر إلكتروني يقدم منتجاته وخدماته للشركات. من أشهر الأمثلة على ذلك هي شركات أثاث المكاتب، التي تتولى عملية تجهيز مقرات عمل الشركات.

  • نموذج الأعمال إلى العملاء (Business to Customers)

لعل هذا هو النوع الأكثر شهرة في المتاجر الإلكترونية، فهو يتضمن المتاجر التي تبيع منتجاتها إلى المستخدم النهائي، وهو ما يجعل القاعدة الجماهيرية أوسع في هذه الحالة، ويكون اللجوء إلى إنشاء متجر إلكتروني هو الطريق لزيادة المبيعات.

  • نموذج العملاء إلى العملاء (Customers to Customers)

مع نمو التجارة الإلكترونية، فتح ذلك الباب نحو تحول العملاء أنفسهم للمشاركة في عملية البيع، وتولد نموذج العملاء إلى العملاء. على سبيل المثال أسواق بيع المنتجات على الإنترنت، التي يدخل الأفراد عليها لعرض منتجاتهم، ويتواصل معهم عملاء آخرون لشرائها.

  • نموذج العملاء إلى الأعمال (Customers to Business)

يركز نموذج العملاء إلى الأعمال على الأشخاص الذين يقدمون خدماتهم مباشرةً إلى أصحاب الشركات، مثل العمل في الاستشارات للشركات. يعتمد ذلك أيضًا على أسواق بيع الخدمات على الإنترنت، إذ يتواصل العملاء مع الشركات من خلال هذه الأسواق.

بالطبع يمكنك عند إنشاء متجر إلكتروني الجمع بين أكثر من نموذج، لكن لا يجب أن يحدث هذا إلّا بإدراكك بإمكانية التركيز جيدًا على كل نموذج، فالأهم هو توزيع المجهود بالطريقة الصحيحة، وبما يتناسب مع كل نموذج. كذلك من المهم التفكير في تضمين خيارات متنوعة للربح، مثل: البيع الفردي للمنتجات، الاشتراكات، وغيرها من أساليب تعزيز المبيعات.

4. تحديد طريقة عمل متجرك الإلكتروني

تختلف طريقة عمل المتاجر الإلكترونية وفقًا لرغبتك عند إنشاء متجر إلكتروني. تتحد هذه الطريقة وفقًا لرؤيتك وإمكانياتك الحالية، وكذلك تخطيطك للمتجر الإلكتروني. يمكن أن تشمل طرق عمل المتاجر الإلكترونية الطرق التالية:

  • تصنيع المنتجات وبيعها بنفسك

يعد هذا النمط التقليدي من أجل إنشاء متجر إلكتروني، فهو يعتمد على أن تكون أنت المصنع للمنتجات، ومن ثم يكون لديك قسم كامل يتولى عمليات الإنتاج والتصنيع، ثم بعد ذلك تبيع المنتجات النهائية إلى العملاء من خلال متجرك.

  • الاتفاق مع مصانع لتصنيع منتجاتك

في هذا النوع من طرق عمل المتاجر الإلكترونية، فإنّك لا تتولى مسئولية التصنيع أو الإنتاج. فقط كل ما تحتاج إليه هو الاتفاق مع مصانع لتتولى عمليات التصنيع، وتخبرهم باحتياجاتك في المنتج، ثم تحصل على المنتجات النهائية لتبيعها إلى العملاء.

  • بيع منتجات الآخرين (الدروب شيبنج)

يلجأ البعض إلى إنشاء متجر إلكتروني اعتمادًا على بيع منتجات الآخرين، إذ بدلًا من تصنيع المنتجات، تلجأ إلى بيع منتجات لشركات أخرى. عندما يطلب العميل المنتج، يكون دورك هو شحن وبيع هذه المنتجات إليه، وتحصل على ربحك من هامش السعر بين سعر المنتج الأصلي لدى هذه الشركات، والسعر الذي تبيع به إلى العملاء.

5. الاتفاق مع الموردين لتوفير المواد الخام أو المنتجات

يلعب الموردون دورًا أساسيًا في نجاح المتجر الإلكتروني، فهم يتولون مسئولية توريد المواد الخام والمنتجات إليك، وبالتالي فجودة منتجاتك من جودة عملهم. لذا، لا بد من الحرص على اختيار الموردين المناسبين لعملك. حتى تحسن الاختيار، يمكنك الاعتماد على النقاط التالية:

  • مواد خام أم منتجات

وفقًا لطبيعة عمل متجرك الإلكتروني، هل الموردون بالنسبة لك سيتولون إمدادك بالمواد الخام لاستخدامها في التصنيع، أو ستحصل على منتجاتهم مباشرةً لتبيعها إلى العملاء. سيترتب على ذلك العديد من العوامل في عملية الاختيار.

  • التخصصية في المنتج

كلّما امتلك المورد تخصصية في المنتج، سواءٌ في ناحية تصنيع المواد الخام نفسها، أو تصنيع المنتجات النهائية، سيؤدي ذلك إلى حصولك على الجودة المطلوبة، التي تتفق مع احتياجاتك. لا بد من الانتباه لكون عنصر الجودة يلعب دورًا أساسيًا في إنشاء متجر إلكتروني قادر على تحقيق النجاح.

  • توفر الكميات المطلوبة

وفقًا لخطة عمل متجرك الإلكتروني، هل تبحث عن كميات كبيرة للعمل؟ لاحظ أنّه وفقًا لقدرة المورد على إمدادك بما تريد، سيكون بإمكانك العمل والاستمرار المتجر الإلكتروني دون توقف، فمثلًا مجرد تواصلك معه لتخبره بحاجتك إلى المواد الخام أو المنتجات، ستضمن توفرها في المخزون لديه.

  • سهولة الشحن

يتمثل العامل الأخير لتقييم الموردين في سهولة الشحن، سواءٌ شحن المواد الخام إليك، أو شحن المنتجات إلى موقع التخزين الخاص بك، أو حتى شحنها إلى العميل مباشرةً. أنت بحاجة إلى التأكد من سهولة وسرعة الشحن، لتضمن إنشاء متجر إلكتروني ينال رضا العملاء، ولا تكون هناك مشكلات كثيرة بسبب الوقت.

إلى جانب هذه العوامل، فمن المهم التفاوض على السعر عند الاتفاق مع الموردين، وذلك لتضمن حصولك على أفضل أسعار اعتمادًا على الكميات التي ترغب في الحصول عليها من أجل إنشاء متجر إلكتروني ناجح. من الجيد ألّا يكون اعتمادك على مورد واحد فقط، بل يمكنك التعاقد مع مجموعة كبيرة من الموردين، لضمان توفير احتياجاتك باستمرار.

6. تخزين المنتجات بالطريقة الصحيحة

تعد مسألة التخزين أمرًا مهمًا من أجل إنشاء متجر إلكتروني قادر على المنافسة، فهي امتداد لمسألة التوريد. إذا لم تكن لديك القدرة على تخزين المواد الخام والمنتجات، فهذا قد يسبب لك مشكلة كبيرة وتلفيات، مما يكبدك الكثير من الخسائر. لذا، من المهم التركيز على مكان التخزين، وذلك لضمان جودة المنتجات النهائية.

يمكن فعل ذلك من خلال اختيار مكان في موقع مناسب، له المساحة التي تتلاءم مع المنتج، وكذلك تتاح به ظروف التخزين حسب طبيعة هذا المنتج. كذلك من الهم التركيز على سهولة الوصول للمكان، فتضمن شحن المواد الخام أو المنتجات إليه دون أي مشكلة.

7. اختيار شركة الشحن المناسبة لتوصيل المنتجات

ecommerce g22a32fbd4 1280

ما الفارق بين إنشاء متجر إلكتروني؟ أو إنشاء متجر عادي؟ يتمثل ذلك بالنسبة للجمهور في طريقة وصول المنتج إليهم، أي أنّ الأمر يعتمد على الشحن. لذا، أنت بحاجة إلى الاهتمام فعلًا باختيار الآلية المناسبة لشحن منتجاتك وتوصيلها إلى العملاء.

من ناحية العمل نفسه، فاختيار شركة الشحن يعد أحد التحديات التي تواجه الكثير من الأشخاص عند إنشاء متجر إلكتروني، ويعانون من أجل الحصول على تعاقد مع شركة الشحن المناسبة. يمكنك اختيار شركة الشحن اعتمادًا على العوامل التالية:

  • سرعة التوصيل

يهتم العملاء بسرعة الحصول على المنتجات. لذا، أنت بحاجة إلى معرفة سرعة توصيل الشركة للمنتجات، وكم المدة التي تستغرقها عادةً في فعل ذلك. من المهم أيضًا البحث عن شركات تقدم خيارات للشحن العادي وكذلك خيارات للشحن السريع للمنتجات، لتضمن إرضاء قاعدة كبيرة من الجمهور.

  • أسلوب الشركة في التعامل مع المنتجات والعملاء

لا يرى العميل مجهوداتك في إنشاء متجر إلكتروني، لكنه يرى الصورة النهائية عند وصول المنتج إليه في حالة سليمة، وكذلك أسلوب مندوب التوصيل في التعامل معه، وغالبًا ما يرتبط ذلك بصورته الذهنية عن متجرك، حتى لو كنت غير مسئول عن مسألة الشحن. لذا، من المهم اختيار شركة تتعامل مع المنتجات بحرص وتحافظ على جودتها، وكذلك يملك المندوبون أسلوبًا جيدًا في التعامل مع العملاء.

  • النطاق الجغرافي

لا ترتبط عمليات متجرك الإلكتروني بمكان التصنيع، لكنها تعتمد على المناطق التي تقدر على توصيل المنتجات إليها. لذا، من المهم تقييم شركة الشحن من ناحية النطاق الجغرافي الذي تعمل به. انتبه لأنّ مستوى بعض الشركات يختلف من مكان لآخر، وبالتالي حاول معرفة نطاق تميز كل شركة، حتى تقدر على الاختيار الصحيح.

  • خدمة العملاء

يعد مستوى خدمة العملاء لدى شركة الشحن من أهم العوامل لتقييمها، إذ من المتوقع حدوث بعض المشكلات في أثناء العمل، لكن مستوى خدمة العملاء هو ما يحدد النتيجة النهائية لهذه المشكلات. إذ يمكن لخدمة العملاء المساهمة في حل المشكلة، أو قد تكون السبب في تفاقم الوضع.

ليس ضروريًا الاكتفاء باختيار شركة شحن واحدة، بل يمكنك التعاقد مع أكثر من شركة، وذلك لضمان تغطية مناطق متعددة، لا سيّما إذا كنت تفكّر في خيارات الشحن المحلي والدولي، فلا بد في هذه الحالة من التعاقد مع خيار مناسب في كل مكان.

8. اختيار وسيلة الدفع المناسبة لتحصيل الأموال

إذا كانت شركة الشحن ستساعدك على الوصول إلى عملائك، فإن وسيلة الدفع ستساعدك على تحصيل الأموال من العملاء. عادةً تتضمن خيارات الدفع: الدفع نقدًا عند الاستلام، الدفع من خلال البطاقات البنكية أو المحافظ الإلكترونية، وغيرها من الخيارات.

يعد اختيار وسيلة الدفع المناسبة من أهم أساسيات إنشاء متجر إلكتروني، فالعملاء يهتمون بشأن هذا الأمر، وبالتأكيد الأمور التالية تؤثر على قرار أي شخص للبيع أو الشراء. حتى تجنب نفسك عناء المجهود المتعلق بخيارات الدفع، يمكنك الاعتماد على بوابات الدفع، وهي منصات تتولى الأمور المالية بدلًا منك عند إنشاء متجر إلكتروني. من أهم المعايير التي يجب وضعها في الحسبان عند اختيار بوابة الدفع المناسبة:

  • وسائل الدفع التي تتيحها بوابة الدفع

تقدم بوابات الدفع وسائل مختلفة للدفع تتعاقد معها لتقديم خدماتها من خلالها. لذا، لا بد من معرفة هذه الوسائل، والتأكد من الخيارات التي تقدمها بوابة الدفع ستلائم جمهورك واحتياجاته، بالتالي تضمن اتّخاذ العملاء لقرار الشراء.

  • الحماية والأمان

لا شك أنّ الحماية والأمان هي من أهم الأمور التي يهتم بها الجميع عندما يتعلق الأمر بالأموال. لذا، أنت بحاجة إلى التركيز على عنصري الحماية والأمان، من خلال معرفة الطرق التي تتيحها بوابات الدفع لحماية البيانات من الاختراق.

  • نطاق تغطية بوابة الدفع

يختلف نطاق تركيز بوابات الدفع، فبعضها يعمل محليًا فقط داخل دولتك، والبعض الآخر يمكن الاعتماد عليه دوليًا. لذا، وفقًا لنطاق عملياتك المستهدف، من المهم معرفة نطاق التغطية التي تعمل بها بوابة الدفع أيضًا، فتقدر على إدارة عملياتك دون أي مشكلة عند إنشاء المتجر الإلكتروني.

  • خدمة العملاء

مثلما هو الحال في شركة الشحن، فمن المتوقع حدوث بعض المشكلات أيضًا في أثناء العمل، وعندما يتعلق الأمر بالأموال تزيد الأولوية والاهتمام بالأمر. لذا، لا بد من معرفة مستوى جودة خدمة العملاء لدى بوابة الدفع، والتأكد من تقديمها للدعم المناسب لحل المشكلات.

يمكنك المقارنة بين بوابات الدفع المختلفة، وبناءً على ذلك اختيار ما يناسبك. ضع في حسبانك الرسوم التي تحصلها هذه البوابات، لتضمن في النهاية أنّ التكلفة ليست عالية بالنسبة لك، ويمكنك تحملها عند إنشاء متجر إلكتروني وبدء عمليات البيع.

9. اختيار فريق العمل المناسب لمتجرك الإلكتروني

job g2507ae996 1280

لن ينجح عمل متجرك الإلكتروني دون وجود فريق العمل المناسب، القادر على تنفيذ المهام المختلفة بكفاءة عالية. يتضمن إنشاء متجر إلكتروني العديد من الوظائف، لكن بصفة أساسية توجد ثلاثة وظائف وإدارات لا غنى عنها داخل المتجر الإلكتروني:

  • العمليات

يتضمن المتجر الإلكتروني العديد من العمليات، سواءٌ من ناحية تسجيل الطلبات ومتابعتها، أو التنسيق مع الأقسام المختلفة لتيسير العمل داخل المتجر، أو التأكد من أنّ الطلبات تُرسل إلى العملاء في الوقت المحدد لها، وتصل إليهم بنجاح. لذا، من أجل إنشاء متجر إلكتروني ناجح، لا بد من توظيف فريق متخصص في إدارة العمليات الخاصة به.

  • خدمة العملاء

إذا كانت خدمة العملاء مهمة عند اختيار شركة الشحن وبوابة الدفع بالنسبة لك، فكذلك خدمة العملاء مهمة لعملائك، فهم سيتواصلون معك باستمرار إذا واجهتهم أي مشكلة، ولا بد من تقديمك للحلول المناسبة للمشكلات التي تواجههم. تساعد خدمة العملاء على الاحتفاظ بعملائك، والإبقاء على معدلات الرضا لديهم عالية.

  • التسويق

يمارس قسم التسويق الدور الحيوي لتعزيز أداء متجرك وتحسين المبيعات، وبالتالي عند إنشاء متجر إلكتروني لا بد من اختيار مسوقين لديهم القدرة على تسويق منتجاتك بالطريقة الصحيحة، وجذب العملاء إلى متجرك للشراء.

10 أفكار متاجر إلكترونية يمكنك الاختيار من بينها

توجد العديد من أفكار المتاجر الإلكترونية التي يمكنك الاختيار من بينها، وذلك حتى تضمن مدى قابلية نجاح الفكرة. يمكنك بعد تحديد فكرة المتجر الإلكتروني، أن تبدأ في تطبيق العوامل الأربعة المذكورة في الفقرة الأولى، لتحدد لنفسك جدوى الفكرة من عدمها.

إذا كانت هي الفكرة الملائمة يمكنك المتابعة لتنفيذ بقية الأساسيات الخاصة بعملية إنشاء متجر إلكتروني، ثم الانتقال إلى مرحلة الخطوات الفعلية للعمل على متجرك الإلكتروني فعلًا. أمّا إذا لم تكن الفكرة مناسبة، فيمكنك في هذه الحالة العودة لاختيار فكرة أخرى.

لا تحاول التعجل في اختيار الفكرة حتى تتأكد من وجود فرصة حقيقية للنجاح يمكنك استثمارها عند إنشاء متجر إلكتروني، وأن تدرس جميع الجوانب المتعلقة بها قبل البدء. من أهم أفكار المتاجر الناجحة التي يمكنك إنشائها:

  • متجر منتجات الأم والأطفال

تعد فكرة متجر منتجات الأم والأطفال من الأفكار التي يمكن الاعتماد عليها لبدء متجر إلكتروني، فهي تشهد طلبًا دائمًا من ناحية سعي الأهل للحصول على المنتجات التي يمكنهم استخدامها مع الأطفال، سواءٌ قبل الولادة، أم في المراحل التالية من حياة الأطفال، أم المنتجات التي تحتاج إليها الأم في التربية.

  • متجر إكسسوارات الهاتف

يمتلك الجميع هواتف محمولة في هذه الأيام، ولا شك أنّ قاعدة كبيرة من الشباب تفضل امتلاك إكسسوارات للهاتف، سواءٌ كانت تجميلية مثل الملصقات التي توضع على الهاتف، أم إكسسوارات ضرورية مثل شراء سماعة أذن، وغيرها من الإكسسوارات، مما يجعل إنشاء متجر إلكتروني لإكسسوارات الهاتف فكرة جيدة للبدء بها.

  • متجر منتجات يدوية

يُحب الناس دائمًا شراء المنتجات اليدوية، فهي تكون أكثر قيمة بالنسبة لهم، وتتضمن جودة عالية غالبًا، إلى جانب الشكل الجمالي في هذه المنتجات. لذا، يعد إنشاء متجر للمنتجات اليدوية من الأفكار التي يمكن الاعتماد عليها لبدء متجر إلكتروني، ويمكن الاعتماد على المتجر الإلكتروني متعدد البائعين، من خلال إتاحة الفرصة لأصحاب المنتجات اليدوية الآخرين لبيعها على المتجر.

  • متجر منتجات التجميل

تعد منتجات التجميل جزءًا أساسيًا من المنتجات التي تقبل الفتيات على شرائها دوريًا، وعندما يتعلق الأمر بالصحة، فبالتأكيد يبحث الجميع عن منتجات ذات جودة عالية. لذا، يمكن إنشاء متجر لمنتجات التجميل، كأحد الأفكار المناسبة لتنفيذها لإطلاق متجر إلكتروني وضمان بدء فكرة لها قاعدة جماهيرية كبيرة.

  • متجر منتجات الدايت

تعددت منتجات الدايت التي يسعى الأشخاص إلى شرائها، وذلك لقيمتها الكبيرة بالنسبة لهم، وأهميتها في مساعدتهم على تحسين الوزن، وامتلاك أسلوب حياة صحي، وهو ما يجعلها فكرة ملائمة للاعتماد عليها لإنشاء متجر إلكتروني.

  • متجر ألعاب أطفال

تعد ألعاب الأطفال جزءًا أساسيًا من عملية التربية للأهل، وكلّما كانت هذه الألعاب متاحة بوفرة، وبأفكار متنوعة تساعد في عملية التربية، سيقبل الأهل على شرائها. لذا، يمكن بدء متجر إلكتروني لبيع ألعاب الأطفال، مع إمكانية تقسيم هذه الألعاب إلى فئات عمرية مختلفة، لضمان إرضاء جميع أنواع العملاء.

  • متجر ملابس

لا شك أنّ الملابس من الأشياء الضرورية في حياة الإنسان، وبالتالي فهو منتج دائم الطلب. لذا، يمكن بدء متجر إلكتروني لبيع الملابس، مع أهمية تحديد فئة الاستهداف، وتقديم المنتجات التي تبحث عنها كل فئة لضمان القدرة على بيع هذه الملابس إلى الجمهور بنجاح.

  • متجر أدوات منزلية

تستخدم الأدوات المنزلية يوميًا، وتمثل ركنًا أساسيًا من حياة كل أسرة، فلا غنى عنها في جميع المهام اليومية داخل المنزل. لذا، يمكن بدء متجر إلكتروني لبيع الأدوات المنزلية، وتقديم جميع المنتجات التي تستخدمها الأسرة باستمرار.

  • متجر لبيع الكتب 

تعد فكرة إنشاء متجر إلكتروني لبيع الكتب من الأفكار الجيدة، فهي يمكن من خلالها المزج بين بيع المنتجات المادية، وأيضًا بيع المنتجات الرقمية، إذ يمكنك من خلالها بيع الكتب الورقية للراغبين في الشراء، وكذلك بيعها إلكترونيًا، فتضمن إرضاء رغبات جميع أنواع القرّاء.

  • متجر لبيع الدورات التدريبية

يسعى الجميع إلى تطوير الذات في هذه الأيام، وبالتالي يقبلون على البحث عن الدورات التدريبية التي تؤهلهم للنجاح في جوانب حياتهم. لذا، يمكنك إنشاء متجر إلكتروني لبيع الدورات التدريبية، مع الحرص على تقديم دورات بمحتوى متميز وجودة عالية لضمان جذب الجمهور.

الخاتمة

يحتاج المتجر الإلكتروني إلى الكثير من المجهود لتحقق النجاح حقًا، فهو يتطلب دراسة مستمرة، ثم تنفيذ العديد من الخطوات لإطلاق المتجر بنجاح. لكن في النهاية، ستكتشف أنّ الأمر يستحق العناء، فمن خلال حرصك على تطبيق جميع الأساسيات في متجرك الإلكتروني، ستقدر على امتلاك عمل ناجح، يحقق لك الأرباح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى