دليل إنشاء موقع على الإنترنت بأقل تكلفة وأعلى جودة ممكنة بناء على رأي الخبراء وأصحاب التجربة

هل تخطط لامتلاك موقعاً إلكترونياً احترافياً، هل يزعجك رأس المال. سواء كان الهدف من الموقع بيع منتجاتك وتوسيع نشاط عملك، أو تقديم محتوى مميز لجمهورك، فإن امتلاك موقع على شبكة الإنترنت أمر ضروري تقريبًا.

فيما يلي كيفية إنشاء موقع على الإنترنت بأقل تكلفة وأعلى جودة خطوة بخطوة. سنأخذك في رحلة عميقة خلال السطور التالية لنعلمك كيف تشرع في إنشاء موقعاً إلكترونياً من الصفر. سنوضح لك بشكل سلس من أين تبدأ وما هي أفضل التقنيات ومنصات العمل دون الحاجة لمبرمج أو مطور مواقع.

فكرة إنشاء موقع على الإنترنت

في البداية دعني أوضح لك إنها فكرة جيدة أن تفكّر فيما تأمل في تحقيقه من خلال موقع الويب الخاص. لكن! ننصحك قبل البدء في إنشاء موقعك وإطلاقه البحث في مواقع منافسيك للحصول على فكرة واضحة عما قد يناسبك بشكل أفضل.

من الجيد أنك هنا الآن، أنا أعترف أنت رائع يا صديقي!..

فأنت تفكر بشكل علمي تماماً وتحاول البدء من حيث انتهى الآخرون. لقد كنا هناك يوماً ما، نعم كنا مكانك عندما استلهمتنا بعض الأفكار من أن يكون لنا حضوراً على شبكة الإنترنت. كانت الخيارات محدودة أمامنا آنذاك ولم يكن هناك ما يشتت انتباهنا كثيراً.

على الرغم من ندرة خيارات إطلاق المواقع، وقلة التقنيات التي يمكن الاعتماد عليها في ذلك الوقت. إلا أن ذلك كان له فوائد أخرى، لعل أهمها هو الانطلاق مباشرةً لتحقيق الهدف.

أما الآن وفي ظل التطور الهائل الذي يشهده مجال برمجة وتطوير المواقع، فإن عشرات ما لم يكن مئات الخيارات جاهزة للتطبيق. مع ذلك! فإن صراع التقنيات هذا يجعل العديد -وأظنك أحدهم- حائرين بين هذه وذاك. لذلك! أنشأنا هذا الدليل خصيصاً لك، لتخرج من دائرة سراع التقنيات وتنطلق مباشرةً في طريقك لتحقيق هدفك.


متطلبات إنشاء موقع إليكتروني

لإطلاق أي موقع على الإنترنت أنت بحاجة إلى 3 متطلبات أساسية:

  1. فكرة الموقع: لا تبدأ أبداً في إنشاء موقع بدون معرفة الهدف منه بشكل جيد. وإلا فأنت تحكم على نفسك بالفشل من البداية، أنصحك بالتراجع قليلاً ودراسة الفكرة. عادةً تطلق المواقع لـ بيع المنتجات أو التسويق والترويج لها (مثل البيع بالعمولة أو الأفيليت)، إنشاء محتوى مميز وعرض الإعلانات عليه والربح منه، تقديم خدمات واستشارات، الترويج لشركتك ونشر وسائل التواصل لجذب جمهور أكبر…. إلخ.
  2. الحصول على دومين Domain: الدومين أو بالأحرى اسم الدومين هو عنوانك الفعلي على الإنترنت مثل www.ar-wp.com، الذي يجب أن يعكس نشاط أو فكرة موقعك. احرص على اختيار دومين بأقل عدد من الحروف، سهل التذكر، فإنما يتم إنشاء الدومين مرة واحدة ويجدد كل عام بمتوسط 12 دولار.
  3. الاستضافة Hosting: وهي المكان الذي تضع فيه ملفات موقعك بما في ذلك الصور، السكريبتات أو الأكواد البرمجية وتخزن العضويات والنصوص في قاعدة البيانات.

من الجدير بالذكر أن غالبية الاستضافات توفر الدومين بشكل مجاني عند الاشتراك في أحد الخطط السنوية. كما تجدر الإشارة أيضاً إلى أن بعض منصات إدارة المحتوى مثل بلوجر Blogger وويكس Wix تعطيك استضافة مجانية غير محدودة، لكن مع بعض القيوض كما سنوضح.

عزيزي القارئ… لا تتعجل قطف الثمار، فإنما وضعنا في هذه المقالة عصارة خبرة سنوات وبحث شاق. اقرأ السطور التالية بتأنٍ حتى لا تقع فريسة لصراع التقنيات وتجد نفسك في النهاية مشتت هنا وهناك دون هدف واضح يرسم معالم طريقك وموضع خطواتك القادمة.

أظنك الآن تعرف المتطلبات الثلاثة اللازمة لإطلاق أي موقع ويب ناجح، إلى جانب التخطيط الجيد وإدارة المحتوى. عادةً… كلما كانت جودة الموقع عالية، كلما ارتفعت التكلفة. لكن! لا تقلل الجودة أبداً مقابل السعر وإنما وجب أن تجد تقنيات تقدم مواقع بجودة عالية وتكلفة متواضعة جداً كما سنوضح بعد قليل.


تقنيات أو طرق إنشاء موقع إلكتروني

عموماً تتوفر طريقتين لا ثالث لهما لإنشاء وإطلاق موقع على الإنترنت. يشمل ذلك:

  • البرمجة الخاصة: وهو أن توظف فريق عمل لتصميم وبرمجة موقعك من الصفر دون الاعتماد على أي منصات أو تصاميم جاهزة.
  • منصات أو أنظمة إدارة المحتوى CMS: وهي منصات ذات لوحة تحكم وقوالب جاهزة مجانية أو مدفوعة بأسعار رمزية، لا تتطلب خبرات برمجية أو فريق عمل لإطلاق موقع بجودة معقولة. من أمثلة منصات إدارة المحتوى ووردبريس WordPress، بلوجر Blogger، ويكس Wix وويبلي Weebly كأفضل الخيارات المتاحة بحسب عدد المستخدمين، الجودة، وتقييم المطورين.

أولاً: البرمجة الخاصة ما لها وما عليها

الشركات الكبيرة أمثال أمازون، نون، تويتر وآلاف المواقع الأخرى لديها فريق عمل ضخم لإدارة الموقع وتحسين أداؤه بشكل يومي. قد تحتاج في هذه الحالة إلى فريق من:

  • المحللين وصانعي الهويات، وهم أشخاص مهمتهم البحث في المواقع المنافسة وتقديم تحليل شامل عن حالة السوق، اهتمام الجمهور وأفضل الخطط لموقع ناجح.
  • مصممي الجرافيك للويب graphic web designer مهمتهم رسم أو تصميم صفحات موقعك بأحد برامج الجرافيك مثل الفوتوشوب أو Adope XD بناءً على التحليل المقدم لهم. عادة ما يقوم مصممي الجرافيك بمهمة التحليل والتصميم فيما يسمى بـ UI/UX.
  • Front-End development ما تشاهده وتتفاعل معه على الموقع، وهم أشخاص يحولون قوالب PSD أو XD المقدمة إليهم من قبل مصممي الجرافيك إلى موقع فعلي متجاوب باستخدام HTML، CSS و Javascript. قد يعتمدوا على أحد المكتبات أو framework مثل الجيكويري والبوتستراب.
  • Back-End Developer وهم المبرمجين الذين يربطون بين واجهة الموقع وقاعدة البيانات، فهم المسئولون عن برمجة أي شيء يحدث في الخلفية ولا يراه المستخدم، عادة ما يستخدمون لغات برمجة مثل بايثون python، Node js، PHP.

مشاكل وعيوب البرمجة الخاصة

إلى جانب هذا الفريق والصعوبات التي قد تجدها لاختيار أشخاص ذو كفاءةٍ عالية، فمن المحتمل أنك ستواجه عدة مشاكل، يمكن تلخيص أهمها في النقاط التالية:

  • صعوبة توظيف أشخاص مشهود لهم بالكفاءة العالية.
  • تحتاج إلى رأس مال كبير جداً.
  • تستمر الحاجة إلى مطوري الويب Web Developer لتطوير موقعك وحل المشاكل التقنية أولاً بأول.
  • قد يتوقف موقعك عن العمل أو يظهر به أخطاء إذا ما تم تحديث لغة البرمجة المصمم بها موقعك كونها توقفت عن دعم الأكواد أو الدوال القديمة.
  • تحتاج أشخاص أو فريق للحماية ضد المخترقين لتأمين جميع حقول الإدخال ونقاط الضعف في موقعك.

على الرغم من أن البرمجة الخاصة تضمن حصولك على أعلى جودة ممكنة وهذا أهم ما يميزها، إلا أنك ستحتاج إلى رأس مال كبير لإدارة الموقع. إن لم يكن دخل موقعك يغطي تلك التكاليف فهي مشكلة لا حل لها ولا يجب الاقتراب من البرمجة الخاصة في هذه الحالة.


ثانياً: نظام إدارة المحتوى CSM

هو نظام فصل المحتوى عن التصميم تم برمجته مسبقاً من قبل منظمات ربحية أو غير ربحية لإدارة المواقع، بمعنى أن كل ما تحتاج إليه في هذه الحالة هو قالب جيد بسعر معقول جداً يكاد يكون منعدم بالإضافة إلى فكرة موقعك.

تعتمد غالبية المواقع في الآونة الأخيرة على أنظمة إدارة المحتوى كونها الأسهل، الأرخص والأعلى جودة مقارنةً بمواقع البرمجة الخاصة الغير مدارة بشكل جيد.

يمكن القول أن نظام إدارة المحتوى Content Management System (CMS) عبارة عن نظام إلكتروني ذكي يعمل من أجلك في إدارة موقعك، فهو يوفر فريق عمل كامل وجهد كبير جداً.

لذلك نوصيك باختيار نظام أو منصة جيدة لإدارة محتوى موقعك، بحيث توفر عليك عناء البرمجة، كل ما سيشغلك هو محتوى موقعك فقط مع ضمان الجودة الجيدة والسعر المعقول جداً.


أنواع أنظمة إدارة المحتوى

تتوفر أنظمة أو منصات إدارة المحتوى بنوعيين أساسين، وهما:

  • نظام إدارة المحتوى المغلق (غير مفتوح المصر)، وهو نظام قد يكون مجاني أيضاً أو مدفوع ويمكنك من إدارة محتوى موقعك دون القدرة على تطوير الكود الأساسي للنظام. من أمثلته بالطبع بلوجر Blogger وويكس Wix.
  • نظام إدارة المحتوى مفتوح المصدر، وهو نظام متكامل يمكنك من تحميل الكود الخاص به بالكامل والتعديل عليه بحسب احتياجك. بالطبع ووردبريس WordPress هي أحد أهمهم وأفضلهم على الإطلاق.

أولاً: نظام إدارة المحتوى غير مفتوح المصدر ما له وما عليه

يعتبر كل من Webbly، Wix، Blogger وأحلى مدونة (في أحلى منتدى) أفضل منصات إدارة المحتوى غير مفتوحة المصدر. يتربع بلوجر Blogger على قمة عرشهم كونه تابع للعملاق جوجل Google كما أنه مجاني بالكامل (تحتاج لدومين مدفوع فقط) وسهل الاستخدام.

على الرغم من ذلك، فإنه يعيب منصات إدارة المحتوى غير مفتوحة المصدر ما يلي:

  • ندرة خيارات التطوير والتحديث، عدم توفر العديد من الخيارات لتطوير موقعك.
  • لا تتناسب مع المواقع الكبيرة، كون الاستضافة لا يمكن تطويرها أو تحسين مواردها.
  • لا تتوفر إضافات Plugins، لتحسين سيو SEO لموقعك مقارنة بنظام الووردبريس WordPress مفتوح المصدر.
  • أنت لا تعتبر المالك الحقيقي للموقع، فملفات موقعك بما في ذلك المقالات، التعليقات والصور موجودة على استضافة وقاعدة بيانات لا تنتمي لك ولا يمكنك إدارتها بخلاف الووردبريس وأنظمة إدارة المحتوى مفتوحة المصدر والتي يكون كل شيء فيها ملكك تماماً وتحت تصرفك الكامل.
  • مظهر وتصميم موقعك، تتوفر القليل من القوالب الغالبية العظمى منها منخفضة الجودة، كما أن غالبية المواقع الأخرى تستخدمها. بالمقارنة مع الأنظمة مفتوحة المصدر مثل ووردبريس فلديك مئات الخيارات مع سهولة التصميم بأحد الإضافات السهلة مثل إلمنتور Elementor.

لنكون محايدين أكثر، فإن كنت قلقاً بشأن رأس المال فإن نظام إدارة المحتوى غير مفتوح المصدر مثل بلوجر Blooger سيكون واحد من أفضل الخيارات المتاحة. فيكفي 15 دولار لتنطلق من هناك مع 25 دولار للقالب. لكن!…. تذكر أن ذلك سيكون على حساب الجودة، التطوير والأهم التميز الذي يفرقك عن باقي المواقع.


ثانياً: نظام إدارة المحتوى مفتوح المصدر

يتربع ووردبريس WordPress على عرش أنظمة إدارة المحتوى مفتوحة المصدر، ولا نبالغ إن قلنا أنه يتربع على أي نظام إدارة محتوى وحتى على البرمجة الخاصة غير المدارة. إن كنت تبحث عن الجودة، التميز بأن يكون لك كيانك الخاص، التحكم الكامل، التطور المستمر فإن أنظمة إدارة المحتوى مفتوحة المصدر هي الأفضل.

ما يعيب الأنظمة مفتوحة المصدر هو أنك ستفعل كل شيء بنفسك مثل:

  • حجز الاستضافة والدومين بنفسك، وهي إن كانت أحد المآخذ إلى أنها في نفس الوقت أهم الميزات كون ملفات موقعك، قواعد بياناتك، زوارك ملكك وحدك ويمكن نقلهم لأي مكان في أي وقت.
  • تخصيص الاستايل وتركيب القالب بنفسك، على الرغم من ذلك فإنها أمور بسيطة وسهلة جداً ولا تتطلب سوى بضع نقرات.

فيما سبق وبعد أن وضحنا متطلبات إنشاء موقع على الإنترنت بأقل تكلفة وجودة عالية، تبين لنا أن البرمجة الخاصة تحتاج إلى فريق عمل ورأس مال كبير، نظام إدارة المحتوى غير مفتوح المصدر له قيود لملكية الموقع وتطويره، نظام إدارة المحتوى مفتوح المصدر يعطيك تحكم كامل وصلاحيات غير محدودة.

عزيزي القارئ، هل قررت حتى الآن أي طريق تسلك؟ لحسن حظك أننا جربنا جميع الطرق السابقة، وفي الأخير استقر بنا الحال على نظام إدارة المحتوى مفتوح المصدر وبالخصوص ووردبريس WordPress كما هو الحال في 33% من المواقع على الإنترنت بحسب إحصائيات الووردبريس في ويكيبيديا. (مرجع 1)

في السطور التالية نوضح متطلبات وخطوات إنشاء موقع على الووردبريس WordPress بأقل تكلفة وأعلى جودة خطوة بخطوة.


إنشاء موقع على الووردبريس بأقل تكلفة وجودة عالية

ووردبريس WordPress هو نظام إدارة محتوى مفتوح المصدر، تم برمجته ويتم تطويره باستخدام لغة PHP وقواعد البيانات MySQL. ووردبريس تابع لشركة أوتوماتيك العمومية تحت ترخيص GNU Public License، بموجب هذا الترخيص يمكنك التصرف والتعديل على سكريبت الووردبريس أو أي إضافة plugins تابعة له.

يتم تطوير وتحديث الووردبريس من قبل مجموعة من المتطوعين، منهم متطوعين عرب يعملون على تعريب أهم قوالب وإضافات الووردبريس بل ويبرمجون إضافات احترافية تخدم أصحاب المواقع. (المراجع 2 و3)


لماذا ووردبريس أفضل من غيره؟

يتميز الووردبريس بعدة ميزات تجعله الخيار الأفضل الذي نرشحه لك لـ موقع على الإنترنت بأقل تكلفة وجودة عالية، والتي قد تشمل:

  • يجمع بين ميزات البرمجة الخاصة ونظام إدارة المحتوى، كون الووردبريس مفتوح المصدر ويمكنك تعديل أي شيء تريده به بما يتناسب مع احتياجك، فإن ذلك ربما يصنفه ضمن مواقع البرمجة الخاصة، كما أن قالبك وشكل موقعك تحت تصرفك الكامل.
  • نظام مفتوح المصدر ومجاني بالكامل، ووردبريس متاح للتحميل بدون أي سعر أو قيود من الموقع الرسمي له.
  • موقعك ملكك بالكامل، على عكس أنظمة إدارة المحتوى غير مفتوحة المصدر فإنه بموجب ترخيص GNU Public License فإنك المالك الوحيد لموقعك. كما أن الكود كامل معك وتحت تصرفك.
  • فريق تطوير كامل يعمل من أجلك، كما أشرنا فإن مئات المتطوعين حول العالم يعملون على تطوير ذلك النظام وفقاً لتحديثات لغة php المستمرة. مما يعني أنك لا تحتاج فريق عمل أو دفع أي مبالغ لتطوير موقعك، فيكفي أن ترى إشعار التحديث وتنقر عليه.
  • وفرة الإضافات وخيارات التطوير، يتوفر على مخزن إضافات الووردبريس 5500 إضافة مجانية متطورة لخدمة فكرة أي موقع بما في ذلك المتاجر والمنصات التعليمية.
  • سهولة تحسين أداء الموقع وضبط السيو SEO مع توفر أصافات مثل رانك ماث Rank Math ويوست سيو Yost Seo فإن موقعك يتبع أفضل معايير السيو وبشكل سهل ومجاني.

خطوات إنشاء موقع على الووردبريس

لإنشاء وإطلاق أي موقع على الووردبريس تحتاج إلى 5 خطوات أساسية وهي:

  1. حجز الاستضافة والدومين، تحتاج منصة الووردبريس إلى استضافة تضع عليها سكريبت الووردبريس وملفات القالب بالإضافة إلى قاعدة البيانات التي تحتوي على كافة محتوى موقعك، في هذا المقال ستعرف كيف تختار أفضل استضافة ووردبريس على الإطلاق.
  2. سكريبت الووردبريس، وهو سكريبت مفتوح المصدر يمكنك تحميله عبر هذا الرابط من موقع الووردبريس نفسه، والجميل أن العديد من الاستضافات تمنحك ميزة تثبيت الووردبريس على الاستضافة بعدة نقرات بسيطة.
  3. إنشاء قاعدة البيانات على الاستضافة، غالبية الاستضافات تحتوي على نظام لإنشاء قواعد البيانات وإدارتها phpMyAdmin وهي سهلة الاستخدام.
  4. رفع الإسكريبت على الاستضافة وربطه بقاعدة البيانات، عادة يتم إنشاء قاعدة البيانات وتركيب اسكريبت الووردبريس على الاستضافة باستخدام مثبت الووردبريس الموجود في غالبية الاستضافات بنقرات بسيطة، ولا يتطلب ذلك خبرات برمجية.
  5. تركيب قالب مناسب، يأتي الووردبريس مع قالب افتراضي يمكنه تغييره أو تصميم قالب خاص، أو شراء أحد القوالب المدفوعة وتخصيصه ليتناسب مع احتياجك بشكل كامل.

لاستكمال خطوات إنشاء موقع على الووردبريس ننصحك بالاطلاع على مقال كيفية إنشاء موقع هوستينجر على الووردبريس بأقل تكلفة وأعلى جودة. هناك نوضح كل شيء بالشرح المصور المفصل خطوة بخطوة ونقدم دراسة للسعر في نهاية المقال.


خلاصة القول

أخذناكم خلال هذه المقالة في جولة حول أفضل خيارات إنشاء موقع على الإنترنت بجودة عالية وسعر معقول، ووضحنا لكم مدى التنافس والصراعات التقنية التي يشهدها العالم اليوم. تدرجنا معاً حول كل من البرمجة الخاصة ووضحنا أنها تحتاج إلى رأس مال وجهد كبيرين، ثم إلى أنظمة إدارة المحتوى.

فرقنا بين نوعين مختلفين من أنظمة إدارة المحتوى ما لها وما عليها. وقد تبين أن النظام غير مفتوح المصدر يعطي لك خيارات محدودة على ملكية موقعك وعلى تطويره على النقيض تماماً من أنظمة المحتوى مفتوحة المصدر وعلى رأسهم الووردبريس WordPress الذي يعطيك كامل ملكية موقعك بل حتى ملكية السكريبت نفسه بموجب ترخيص جينيو GNU.

في نهاية المقال أعتقد أنك أصبحت قادر على الاختيار بنفسك، وأكاد أجزم أنك تفضل الووردبريس لما قدمناه من حقائق لا يمكن التغافل عنها. إن كان لديك رأي آخر برجاء ترك رأيك بالتعليقات أسفل المقال، ويسعدنا مناقشتك والرد عليك في أقرب فرصة.

المراجع:

  1. https://ar.wordpress.org/plugins/wp-statistics
  2. https://wordpress.org/about
  3. https://wordpress.org/about/license
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى