تعلم كيفية إنشاء موقع إلكتروني في 9 خطوات سهلة التطبيق

قبل عدة سنوات كان بإمكان خبراء التقنية والمبرمجين فقط إنشاء موقع إلكتروني، لكن هذه الأيام يمكن لأي شخص يمتلك حاسوبًا واتصالًا بالإنترنت أن يقوم ببناء موقعه الإلكتروني الخاص بنفسه وخلال وقت قصير وبتكلفة منخفضة للغاية أو حتى دون دفع أية أموال على الإطلاق.

لكن مع ذلك، بدون وجود توجيهات يُعتمد عليها يمكن أن يضِّل المبتدؤون الطريق، لذلك فإننا في هذه المقالة، سنلقي نظرة على طرق إنشاء موقع إلكتروني، ثم سنشرح لكم كيفية إنشاء موقع خطوة بخطوة بأفضل طريقة تمكنكم من فعل ذلك.

لماذا يمكن أن تحتاج إلى إنشاء موقع إلكتروني؟

في الواقع، توجد العديد من الأسباب التي تدفعك لإنشاء موقع ويب، فمثلًا أصبح الموقع من ضروريات أي عمل تجاري بغض النظر عن نوعه أو حجمه أو مكانه، إذ إنه يوفر الكثير من الفوائد للأعمال التجارية على اختلاف أشكالها، كما أن العملاء المحتملين يتوقعون ويرغبون بوجود موقع إلكتروني لعملك، وعدم تلبية رغبتهم سوف يعيق تحقيق ما تطمح إليه من أرباح.

تعد المتاجر الإلكترونية أيضًا نوعًا من المواقع الإلكترونية، وهي يمكن أن تكون نشاطًا تجاريًا قائمًا بذاته، حيث يمكنك بدلًا من فتح متجر تقليدي أن تقوم ببناء متجر إلكتروني على الإنترنت، أو يمكنك أن تنشئ متجرًا إلكترونيًا لمتجرك التقليدي، إذ يمكِّنك هذا من تغطية عدد أكبر من العملاء.

كما يبحث الكثير من الأشخاص عن معلومات على الإنترنت في مختلف المجالات، وإذا كنت تود مشاركة ما لديك من معلومات وآراء فيمكنك فعل ذلك عن طريق إنشاء موقع ويب أو مدونة والنشر فيها. هذا لن يرضي رغبتك في مشاركة الآخرين معلوماتك وآراءك فحسب، بل يمكن أن يجعلك تحقق بعض المال.

كما توجد أسباب عديدة يمكن أن تدفعك لإنشاء موقع على الإنترنت، ولأن الموقع أصبح هذه الأيام حاجة ضرورية، فإنك ستكون قادرًا على أن تعرف عندما تحتاج إلى واحد، لذلك فإننا لن نذكر لك جميع الأسباب التي يمكن أن تدفعك إلى إنشاء موقع إلكتروني.

طرق إنشاء موقع ويب

توجد حاليًا طرق وأدوات كثيرة ومختلفة لإنشاء موقع ويب، لكن جميع تلك الطرق تقريبًا تتفرع من طريقتين رئيسيتين تمتلكان العديد من المزايا والعيوب، وتختلفان بالتكلفة والعديد من الجوانب الأخرى، نوضح لكم في الفقرتين التاليتين طرق إنشاء موقع إلكتروني.

الطريقة (1): إنشاء موقع عن طريق منصة تستخدم باني مواقع

تمكنك هذه الطريقة من إنشاء موقع ويب بسهولة كبير عادة، فهي لا تحتاج منك إلا إنشاء حساب وشراء خطة لدى المنصة التي تقدم خدمة باني المواقع، حيث توفر المنصة وتهتم بكل ما يتطلبه الموقع الإلكتروني في حين تركز أنت على بناء الموقع وإدارته.

لكن على الرغم من أن هذه الطريقة تتميز بالعديد من المزايا كسهولة الاستخدام وإمكانية التركيز على إنشاء المحتوى، إلا أنها تعاني من عيوب مهمة لا يمكن تجاهلها، وتتعدى تلك العيوب الناحية التقنية المتمثلة بافتقاد الكثير من خيارات التصميم والإدارة وغيرها، إذ بالإضافة إلى ذلك عادة لا تكون مرنة من ناحية التكلفة، وتكون تكلفتها مرتفعة للغاية في حال أردت الحصول على الخطة التي توفر خيارات واسعة.

وتوجد العديد من المنصات حاليًا لإنشاء موقع إلكتروني عن طريق باني مواقع، وتعمل معظمها بنفس الطريقة، حيث توفر لك أداة تسمح ببناء صفحات موقعك عن طريق سحب العناصر وإفلاتها في الصفحة وتعديل خصائصاها، لكن يمكن أيضًا أن تجد منصات أخرى توفر أدوات تعمل بطرق مختلفة.

الطريقة (2): إنشاء موقع عن طريق تجميع مختلف أجزائه معًا

توفر هذه الطريقة إمكانية إنشاء موقع ويب اعتمادًا على خطوات مختلفة بحسب ما لديك من خبرة تقنية وبرمجية، وتبعًا لما تحتاجه وتفضله، حيث تتفرع إلى طريقتين أساسيتين تشتركان في الخطوات الأولى التي تتمثل بتوفير متطلبَي الموقع الإلكتروني الرئيسيين، وهما اسم النطاق واستضافة الويب.

يتطلب إنشاء موقع إلكتروني بهذه الطريقة الحصول على استضافة ودومين
يتطلب إنشاء موقع إلكتروني بهذه الطريقة الحصول على استضافة ودومين

فبعد أن تحصل على اسم دومين واستضافة ويب من شركات موثوقة، سيكون أمامك خياران لإنشاء موقعك الإلكتروني، هما:

  • إنشاء موقع عن طريق برمجته باستخدام لغات الترميز والبرمجة، ثم رفعه على الاستضافة ليصبح متاحًا للزوار. هذا يتطلب معرفة تقنية وبرمجية عالية المستوى، أو يمكن طلب الخدمة من مطور ويب خبير مقابل مبلغ من المال، لكن ذلك يكون مكلفًا جدًا عادة.
  • إنشاء موقع من خلال استخدام نظام إدارة محتوى (CMS) مناسب، حيث يتم تنصيب نظام إدارة المحتوى على الاستضافة وإنشاء الموقع وإدارته من خلال لوحة التحكم التي يوفرها. لهذه الطريقة الكثير من المزايا، لأن هناك أنظمة إدارة محتوى مجانية ومفتوحة المصدر وممتازة من ناحية الخيارات التقنية، ويعد الووردبريس أفضلها بشكل عام.

أي الطرق هي الأفضل لإنشاء موقع إلكتروني؟

لا يمكن الجزم أن طريقة ما من طرق إنشاء موقع ويب هي الأفضل في جميع الحالات، إذ تكون طريقة إنشاء موقع اعتمادًا على المنصات التي توفر باني مواقع أفضل من غيرها في حالات معينة، في حين تكون طريقة إنشاء موقع اعتمادًا على برنامج الووردبريس أفضل في حالات أخرى.

لكن مع ذلك، بالنظر إلى مزايا وعيوب مختلف الطرق من جهة، وما يحتاج إليه معظم المستخدمون من جهة أخرى، يمكن القول إن طريقة إنشاء موقع إلكتروني من خلال الاعتماد على نظام إدارة المحتوى ووردبريس هي الأفضل عمومًا، لأن أي شيء توفر الطرق الأخرى إمكانية عمله، يمكن عمله بالووردبريس، في حين أن العكس ليس صحيحًا.

صحيح أن الووردبريس ليس الطريقة الأسهل لإنشاء موقع ويب، لكنه طريقة سهلة ويمكن لأي شخص إتقانه إذا كان مستعدًا للتعلم والقراءة والتجريب، كما أنه الطريقة التي توفر أكثر الخيارات التقنية والمزايا، وكذلك هو الطريقة الأرخص وذات التكلفة الأكثر مرونة.

لمزيد من المعلومات حول نظام إدارة المحتوى ووردبريس، ولكي تتضح لكم أكثر الأسباب التي تجعله الطريقة الأفضل لإنشاء موقع إلكتروني عادي، يمكنكم مراجعة المقالة التي تحدثنا فيها عنه وعن مميزاته بشكل أكثر تفصيلًا (شرح wordpress للمبتدئين والتعريف بمميزاته وبمتطلبات وكيفية استخدامه).


خطوات إنشاء موقع إلكتروني بأفضل طريقة

بما أن طريقة إنشاء موقع ويب باستخدام الووردبريس هي الأفضل في معظم الحالات، ويمكن استخدامها في جميعها، فإننا سنعتمد في شرحنا بناء وتصميم موقع في هذه المقالة عليها. سنشرح لكم كيفية إنشاء موقع إلكتروني خطوة بخطوة من خلال الووردبريس في الفقرات التالية، لكننا سنسرد لكم في القائمة التالية تلك الخطوات حتى تتكون لديكم صورة عامة أوضح عنها:

  1. تحديد مجال وموضوع الموقع.
  2. الحصول على اسم الدومين.
  3. الحصول على استضافة موثوقة.
  4. تنصيب الووردبريس على الاستضافة.
  5. اختيار وتنصيب قالب ووردبريس مناسب.
  6. تنصيب الإضافات اللازمة.
  7. البدء بنشر المحتوى وإطلاق الموقع.
  8. جذب الزوار إلى الموقع الإلكتروني.
  9. الاستفادة من الموقع لتحقيق الربح.

الخطوة 1: تحديد نوع ومجال الموقع

قبل أن تقوم بتنفيذ أي من الخطوات التقنية لإنشاء موقع إلكتروني، يتوجب عليك أن تقوم بتحديد نوع الموقع والمواضيع الذي سيتناولها في المحتوى الذي سينشره، وفي حال كنت تود تغطية مجموعة من المجالات وليس مجالًا واحدًا فقط، فيتوجب عليك أيضًا أن تحددها.

وعند تحديد مجال الموقع، عليك أن تحرص على الالتزام بمجموعة من النصائح حتى تضمن باحتمالية عالية نجاح موقعك، وهي:

  • حدد مجالًا يتميز بحركة مرور عالية ومعدل بحث مرتفع، لأن عدم وجود مهتمين بالمحتوى لن يوفر لك عددًا كبيرًا من الزيارات.
  • حاول أن يكون مجال الموقع ضمن اهتماماتك، لأن وجود شغف بما تعمل فيه، سيساعدك على الإبداع ومواصلة العمل.
  • اختر مجالًا يسهل المنافسة فيه، لأن وجود الكثير من المواقع المنافسة ذات السلطة العالية، سيجعل من نجاح موقعك أصعب.
  • إذا كنت تضع في حسبانك استثمار موقعك في المستقبل في شيء معين، فاحرص على اختيار مجال يساعدك على ما تريد أن تستثمر موقعك فيه.
  • يفضل أن تختار مجالًا متخصصًا على أن تختار مجالًا عامًا، ذلك لأن المنافسة في المجال المتخصص تكون سهلة عادة، لكن ذلك ليس مطلوبًا دائمًا.

وفي حال كنت تريد إنشاء متجر إلكتروني على وجه الخصوص وليس موقعًا عاديًا، فيمكنك أن تراجع مقالتنا (كيف تختار سوق متجرك الإلكتروني (Niche)؟) على موقع ووردبريس بالعربية، إذ قد شرحنا فيها كيفية اختيار مجال المتجر الإلكتروني بشكل مفصل وبخطوات عملية.

ثم بعد أن تحدد مجال موقعك الإلكتروني، عليك أن تختار له اسمًا، ولفعل ذلك بطريقة صحيحة اطلع على مقالتنا (كيفية اختيار اسم متجر إلكتروني مميز يرسخ في أذهان العملاء) التي وضحنا فيها كيفية اختيار اسم المتجر الإلكتروني على وجه الخصوص، لكن النصائح التي أوردناها تنطبق على جميع أنواع مواقع الويب في الحقيقة.

الخطوة 2: الحصول على اسم الدومين

بعد أن تحدد نوع ومجال واسم الموقع الذي تريد إنشاءه، يتوجب عليك أن تقوم باختيار وشراء اسم نطاق (دومين) له، إذ يعمل اسم النطاق كعنوان للموقع يمكن الزوار من الوصول إليه، فعند إدراجه في شريط العنوان في المتصفح ينتقل الزائر إلى موقعك مباشرة.

يمكن الحصول على اسم نطاق مجانًا، لكن من أجل إنشاء موقع ويب احترافي لا بد من الحصول على اسم نطاق مدفوع يزرع في نفس الزائر الثقة بالموقع، وتوجد شركات كثيرة توفر إمكانية حجز (شراء) أسماء النطاق، وقد أعددنا قائمة بأفضلها في مقالة (أفضل المواقع لشراء دومين بتكلفة منخفضة).

كما توفر العديد من شركات الاستضافة اسم دومين مجانًا ضمن خططها، ويمكن استخدامه إذا كان ذو امتداد موثوق به (.com أو .net أو .org أو غيرها من الامتدادات التي تبعث الثقة)، أما إذا لم يكن اسم نطاق احترافيًا وموثوقًا به، فيلزم أن تقوم بحجز واحد آخر.

ومن أجل تختار اسم الدومين لموقعك الإلكتروني بالشكل الصحيح، احرص على مراجعة المقالات التي تحدثنا فيها حول هذا الموضوع:

الخطوة 3: الحصول على استضافة موثوقة

تعد استضافة الويب أحد المتطلبات الأساسية التي لا يمكن إنشاء موقع إلكتروني وإطلاقه بدونها، إذ إنها العنصر الذي يقوم بتخزين جميع بيانات وملفات الموقع وإرسالها إلى الزوار بعد تلقي الطلبات منهم، ولذلك يعد شراء استضافة خطوة مهمة من خطوات بناء وتصميم موقع الويب.

وتوجد شركات عديدة تمكنك من شراء استضافة، لكن خطط الاستضافة التي توفرها الشركات تختلف عن بعضها من حيث المزايا والجودة والسعر، ويتوجب عليك الحصول على استضافة ملائمة، وأن تحرص على شرائها من شركة موثوقة توفر استضافة عالية الجودة بسعر مناسب مثل شركة ديجيتال أوشن، وذلك من أجل أن يوفر موقعك تجربة مرضية للزوار وبنفس الوقت تحافظ على ميزانيتك.

كما يمكنك أيضًا أن تحصل على استضافة مجانية وتستخدمها عندما يكون ذلك مناسبًا، ولتعرف كيفية فعل ذلك وما هي الحالات التي يكون فيها استخدام استضافة مجانية ممكنًا، يمكنك مراجعة مقالتنا (استضافة الووردبريس المجانية وأفضل مزوديها وأبرز عيوبها) التي تحدثنا فيها حول هذا الموضوع.

وبعد أن تحصل على استضافة الويب التي تلائم موقعك واسم الدومين المناسب، عليك أن تقوم بربطهما معًا من خلال اتباع الطريقة التي شرحناها في مقالة (كيفية ربط الدومين بالاستضافة في أقل من 5 دقائق)، كما يجب أن تقوم بتركيب شهادة SSL لتأمين البيانات التي سيتم تبادلها بين الخادم والزوار في المستقبل.

الخطوة 4: تنصيب الووردبريس على الاستضافة

الووردبريس هو عبارة عن برنامج يشبه نظام تشغيل الحاسوب (ويندوز)، فمثلما يمكّنك نظام تشغيل الحاسوب من إدارة مختلف جوانب حاسوبك، يمكنك الووردبريس من إدارة مختلف جوانب موقعك، وهو كذلك مثل نظام تشغيل الحاسوب يحتاج إلى أن تقوم بتنصيبه، لكن ليس على الحاسوب، إنما على الاستضافة.

تنصيب الووردبريس على الاستضافة لإنشاء الموقع الإلكتروني وإدارته من خلاله
تنصيب الووردبريس على الاستضافة لإنشاء الموقع الإلكتروني وإدارته من خلاله

وهناك طرق عدة لتنصيب برنامج الووردبريس على استضافة الويب، وقدر شرحنا أهمها بشكل مفصل في مقالة (كيفية تحميل ووردبريس وتنصيبه على الاستضافة) على موقع ووردبريس بالعربية، كما شرحنا أيضًا كيفية تنصيب الووردبريس على استضافة ديجيتال أوشن بشكل خاص في مقالة (تنصيب ووردبريس على ديجتال أوشن).

الخطوة 5: الحصول على قالب ووردبريس ملائم وتنصيبه

تعد خطوة الحصول على قالب ووردبريس وتنصيبه من أهم خطوات إنشاء موقع إلكتروني، ذلك لأن القالب (وإعداداته) هو الذي يحدد مظهر الموقع للزائر والهوية البصرية، وبذلك فإنه يرتبط بالزائر بشكل مباشر ويؤثر بطرق مختلفة به، ولذلك لا بد من الحرص على اختيار قالب مناسب وذو جودة عالية عن طريق اتباع النصائح التالية:

  • اختر قالبًا سريعًا لا يوفر الكثير من المزايا والخيارات التي لا تحتاجها.
  • احرص على أن يكون القالب جميلًا، ويتضمن ما تحتاجه من خيارات.
  • تأكد من اختيار قالب متجاوب مع الجوال، ومتوافق مع السيو.
  • كن حريصًا على اختيار قالب يمكن تخصيص مظهره بدرجة كبيرة.
  • لا تستخدم قالبًا من مصدر غير موثوق، ولا تستخدم أيضًا القوالب المهكرة.
  • تأكد من كون القالب يدعم اللغة العربية (أو أيا كانت اللغة التي ستستخدمها في موقعك)، أو ضع في اعتبارك إمكانية تعريبه.
اختيار قالب الووردبريس المناسب للموقع الإلكتروني وتنصيبه
اختيار قالب الووردبريس المناسب للموقع الإلكتروني وتنصيبه

ويمكن الحصول على قالب آمن بشكل مجاني من متجر القوالب في موقع الووردبريس الرسمي، إذ يتضمن الموقع آلاف قوالب الووردبريس المجانية، وجميعها آمنة إذ يتم مراجعتها من قبل فريق متخصص قبل رفعها.

كما يمكنك أيضًا الحصول على قالب ووردبريس من صفحة القوالب المعربة في موقعنا ووردبريس بالعربية، إذ قد قمنا بتعريب مجموعة من القوالب الآمنة المجانية عالية الجودة ونشرناها هناك حتى يتمكن أي صاحب موقع يريد إنجاح موقعه من استخدامها.

كذلك يمكن شراء قالب ووردبريس مدفوع من المواقع التي تبيع قوالب الووردبريس، مثل موقع (Themeforest) الذي يعد واحدًا من أكبر مواقع القوالب المدفوعة لووردبريس، وموقع بيكاليكا الذي يتضمن قوالب ووردبريس عربية عالية الجودة.

وفي حال حصلت على قالب ملائم لكنه بلغة أجنبية، يمكنك تعريبه عن طريق اتباع الطريقة التي شرحناها في مقالة (الدليل الشامل لكيفية تعريب قالب ووردبريس بالكامل باحترافية).

وبعد الحصول على القالب الملائم لموقعك الإلكتروني، عليك تنصيبه وضبط إعداداته تبعًا لما تراه مناسبًا، ولتعلم كيفية فعل ذلك يمكنك مراجعة مقالاتنا التالية:

الخطوة 6: تنصيب الإضافات اللازمة

على الرغم من أن نظام إدارة المحتوى ووردبريس يتضمن العديد من الخيارات والمزايا التقنية والأدوات بشكل افتراضي، إلا أنها قد لا تكون كافية لإنشاء موقع إلكتروني احترافي وفريد ومميز في جميع جوانبه، ولهذا تم إيجاد إضافات ووردبريس التي تسمح بإضافة وظائف وخيارات جديدة إلى موقع الويب لتحسين جوانبه المختلفة.

تختلف إضافات ووردبريس التي يجب تنصيبها على موقعك باختلاف عوامل عديدة وكثيرة، فقد يلزمك إضافات إذا كان موقعك إخباريًا تختلف عن الإضافات التي ستلزم المتجر الإلكتروني، لذلك فأنت الشخص الوحيد الذي يمكن أن يعرف الإضافات التي يجب تنصيبها، وذلك عن طريق معرفة ما تحتاجه من وظائف وتنصيب الإضافات التي توفرها.

يتطلب إنشاء موقع إلكتروني احترافي وناجح تنصيب عدد من الإضافات التي توفر وظائف إضافية
يتطلب إنشاء موقع إلكتروني احترافي وناجح تنصيب عدد من الإضافات التي توفر وظائف إضافية

لكن مع ذلك توجد مجموعة من الإضافات التي يحتمل أن تحتاج إليها جميع مواقع الويب نوضحها فيما يلي:

  • إضافة لتحسين السيو: يعتبر تحسين سيو الموقع وسيلة أساسية لرفع عدد الزيارات عالية الجودة من خلال رفع ترتيب صفحات الموقع في نتائج البحث، ولذلك لا بد من تنصيب إضافة تساعدك على ذلك، مثل Yoast SEO أو Rank Math SEO أو All In One SEO.
  • إضافات لتحسين السرعة: يفيد تسريع موقع الويب جميع جوانبه، إذ يرفع من ترتيبه في نتائج البحث، ويجعل تجربة الزوار مرضية، ويحسن معدل التحويل، ويخفض معدل الارتداد، ولذلك لا بد من تنصيب إضافات ملائمة تعزز سرعة الموقع مما ذكرناها من إضافات في مقالتنا (أفضل إضافات تسريع موقع الووردبريس).
  • إضافة لتعزيز الأمان: إذ من المهم للغاية توفير تجربة آمنة لزوار الموقع، والمحافظة على الموقع آمنًا لتجنب فقدانه عن طريق تنصيب إحدى إضافات الأمان مثل Sucuri، واتباع أفضل ممارسات الأمان التي شرحناها في مقالة (حماية الووردبريس من خلال 9 ممارسات فعالة لإبقاء موقعك آمنًا).
  • إضافة لتتبع الزوار وسلوكياتهم: يساعد تتبع زيارات موقعك وسلوكيات الزوار على تحسينه بشكل مستمر، إذ يمكنك الاستفادة من البيانات لبناء استراتيجيات وطرق تزيد عدد الزوار ونسبة التحويلات، ولذلك من المفيد أن تقوم باستخدام إضافة تسمح لك بتتبع الزوار بسهولة مثل إضافة Monsterinsights.

كذلك توجد العديد من الإضافات الأخرى التي يمكن أن تحتاجها أثناء إنشاء الموقع الإلكتروني وبعد إنشائه، ولذلك فإننا نوفر بشكل مستمر مقالات تشرح مختلف الإضافات وتعرفكم بأفضلها، لذلك إذا احتجت إلى شرح لأي إضافة أو إذا أردت إضافة تقوم بوظيفة معينة، يمكنك البحث في موقعنا باستخدام مربع البحث لتحصل على ما تريده.

الخطوة 7: البدء بنشر المحتوى وإطلاق الموقع

بعد تنفيذ جميع الخطوات السابقة لإنشاء موقع إلكتروني، يمكنك أن تتعلم كيفية إدارته وكيفية نشر المحتوى وتبدأ بتنفيذ ذلك بشكل فعلي عن طريق مراجعة مختلف مقالات موقعنا، وكبداية فإننا ننصحك بمراجعة المقالات التالية من أجل ضبط إعدادات الموقع ونشر أولى صفحات موقعك وتدويناتك بشكل صحيح:

بعد قراءة هذه المقالات لتعلم أساسيات استخدام الووردبريس لإدارة الموقع ونشر المحتوى، عليك أن تقوم بكتابة ونشر الصفحات الأساسية في موقعك، مثل صفحة من نحن، وصفحة سياسة الخصوصية، وصفحة اتصل بنا، وبعد ذلك يمكنك أن تبدأ بنشر المقالات التي قمت بإنشاء الموقع الإلكتروني لمشاركتها، وبهذا تكون أطلقت موقعك الإلكتروني بشكل رسمي وعملي.

الخطوة 8: جذب الزوار إلى الموقع الإلكتروني

بعد أن تنتهي من تنفيذ الخطوات السابقة لإنشاء موقع إلكتروني، عليك أن تبدأ بتنفيذ طرق واستراتيجيات تمكنك من الحصول على الزيارات، وذلك حتى يمكنك الاستفادة منها في تحقيق الهدف الأساسي من إنشاء الموقع الإلكتروني، سواء أكان بين المنتجات أو نشر المعلومات أو غير ذلك.

وتوجد طرق عديدة تمكنك من جذب الزوار إلى موقعك، لكن أفضل الزيارات تأتي من محركات البحث عادة، إذ تتميز بأنها عالية الجودة نظرًا لأن الزائر سيزور صفحات موقعك لأنه كان يبحث عنها. يمكنك رفع عدد الزيارات من محركات البحث عن طريق تحسين السيو اعتمادًا على مقالتنا (شرح السيو (SEO) للمبتدئين وتحسينه لموقعك الووردبريس).

كما يمكنك أيضًا لرفع عدد زيارات موقعك أن تراجع مختلف مقالاتنا التي تحدثنا فيها حول هذا الموضوع وما يتعلق به، بما في ذلك المقالات التالية:

الخطوة 9: استثمار الموقع الإلكتروني

استثمار الموقع هو الهدف الأساسي لإنشاء موقع إلكتروني، فعادة ما يتم إنشاء مواقع الويب للحصول على زيارات واستثمارها في شيء معين، وفي كثير من الأحيان يرتبط هذا الاستثمار بالربح، إذ إن استثمار زيارات الموقع لربح مبلغ من المال هدف شائع لإنشاء موقع إلكتروني.

تحقيق الربح بعد إنشاء الموقع الإلكتروني
الربح من الموقع

ومن أجل استثمار زيارات موقعك وتحقيق الربح منها توجد طرق عديدة يمكنك اتباعها، ونوضح أهمها في القائمة التالية:

  • الإعلانات، إذ يمكنك وضع إعلانات على موقعك من خلال برامج الإعلانات مثل جوجل أدسنس أو عن طريق التعامل مباشرة مع الجهة المعلنة، وتقاضي مبلغ من المال لقاء ذلك.
  • التسويق بالعمولة، ويعني ذلك أن تقوم بتوفير عملاء لشركات تبيع منتجات مادية أو رقمية، والحصول على نسبة من الأرباح التي تكسبها تلك الشركات عن طريق العملاء الذين قمت بتوفيرهم.
  • بيع المنتجات، حيث يمكنك بيع مختلف أنواع المنتجات التي ترتبط بمحتوى موقعك، وذلك حتى لو لم يكن موقعك متجرًا إلكترونيًا بالأساس.

كما توجد طرق عديدة أخرى تمكنك من ربح المال بعد إنشاء موقع إلكتروني، وتستطيع مراجعة مقالتنا (الربح من الإنترنت باستخدام 19 طريقة مجربة من موقعك الخاص) على موقع ووردبريس بالعربية لمعرفتها وتعلم كيفية الربح منها.

وإلى هنا عزيزي القارئ نكون قد انتهينا من تعريفك بكيفية إنشاء موقع إلكتروني خطوة بخطوة اعتمادًا على الطريقة الأفضل، ونود أن نشير في الختام إلى أنه إذا واجهتكم أي مشكلة أثناء إنشاء أو إدارة موقعكم أو متجركم الإلكتروني، يمكنك البحث عن حلها في موقعنا، وفي حال لم تجدوا حلًا ملائمًا يمكنكم طرحها في مجتمعنا الذي يتضمن خبراء ووردبريس مستعدين للمساعدة على الدوام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى